قبائل عرب خوزستان

عشیره الدغاغله فی اهواز

عشیره دغاغله در منطقه ای به نام شط خیضر واقع در عراق زندگی میکردند پس بوجود امدن تنشی با عشیره میاح و کشت و کشتاری که حسب نقل ناقلان بسیار فجیع بودتصمیم به مهاجرت به ایران کردند در ان زمان سرپرستی اهواز به دست ساده موالی المشعشعین بود او از دستیاران خود خواست تا تعداد مردمی که مهاجرت کردند را شمارش کنند از انجا که تعداد مهاجرین زیاد بوده به انها لقب دغاغله را دادند که این تسمیه از گیاهی به نام دغل گرفته میشود که بسیار زود و به مقدار فراوان رشد میکند بعد از آن دغاغله به قسمتهای زیادی تقسیم شد بعد از مدتی تعدادی در اهواز -بصره-حله-بغداد-هویزه متمرکز شدند.
دغاغله از چند قسم تشکیل میشود:
عشیره الدغاغله السعیدات

عشیره الدغاغله الببرکه

عشیره الدغاغله البسنین

عشیره الدغاغله السرایات

عشیره الدغاغله البشهیب

عشیره الدغاغله البوخان

عشیره الدغاغله البعویل

که همگی با هم ارتباط صمیمانه و محترمانه ی دارند و در حال حاضر حوالی 3کیلومتری رودخانه ی کارون در اهواز زندگی میکنند .
+ نوشته شده در  یکشنبه چهاردهم آذر 1389ساعت 3:25 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

شجره نامه اعزاب قحطانی

+ نوشته شده در  سه شنبه بیست و نهم تیر 1389ساعت 11:47 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

شجره نامه اعزاب قحطانی

شجره نامه اعراب قحطانی
+ نوشته شده در  سه شنبه بیست و نهم تیر 1389ساعت 0:56 قبل از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنی جمیل

قبیله بنی جمیل در سال 1724م علیه عثمانیها در عراق قیام کردند و امارتی را تحت عنوان بنی جمیل بین دجله و فرات تاسیس کردند. مورد خشم خلیفه عثمانی قرار می گیرند . قشونی را به فرماندهی احمد باشا (وزیر دفاع) به سمت آنها اعزام می کند . بعضی از قبائل نیز مورد تطمیع قرار می گیرند و ÷ا در رکاب احمد باشا علیه قبیله بنی جمیل وارد نبرد می شوند . نتیجه آن جنگ طولانی شکست قبیله شد . خلیفه آنها را مورد خشم قرار داد و خون آنها را مباح اعلام کرد و آنها را از به کار بردن نام قبیله برحذر داشت.احمد باشا عشائر قبیله را به مناطق مختلف عراق - سوریه- فلسطین -مصر و خوزستان تبعید کرد.

در خوزستان به نام بدوان شناخته می شوندو به عشائر - الراشد_ الهدیب_ النداوات(القشاریه)- المجامعه- الصوالح- المگادمه_الحباب_العباید- الهویشم(الحبران) تقسیم می شوند. در روستاهای العین_ عین الاوی_ علی العگده_ الدریسیه_الهویر_ اخبینه(کوچک وبزرگ)ملاشیه_کوت عبدالله_سوسنگرد و سایر شهرها به شکلی پراکنده زندگی می کنند. در منطقه میناو بنی جمیل , تحت همین نام زندگی می کنند و به بیت طربوش معروفند

+ نوشته شده در  پنجشنبه هشتم فروردین 1387ساعت 10:20 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنو عامر

بني عامر و علاقتهم مع قريش قوية.
_
وفي حديث حسن : سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن بني عامر بن صعصعة فقال : (جمل أزهر يأكل من أطراف الشجر )
__
روى عبدالله بن الشخير العامري قال انطلقت في وفد من بني عامر الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلنا أنت سيدنا, فقال : السيد الله تبارك وتعالى , فقلنا : وأفضلنا فضلا وأعظمنا طولا . فقال : قولوا بقولكم أو بعض قولكم ولايستجرينكم الشيطان رواه أبو داوود
_
جاء قي الحديث أن رسول صلى الله عليه وسلم قال لبني عامر بن صعصعة : ( أنتم مني وأنا منكم )
أحاديث كثيرة في بني عامر لاكن ليس في موضوعنا هذا.
وقال النابغة الجعدي من بني عامر بن صعصعة
وشاركنا قريشا في تقاها *** وفي أنسابها شرك العنان
بما ولدت نساء بني قريش ** وما ولدت نساء بني أبان
وقال لبيد بن ربيعة العامري رضي الله عنه
سقى قومي بني مجد وأسقى ***نميرا والقبائل من هلال
ذلك أن ربيعة بن عامر بن صعصعة امرأته مجد بنت غالب القرشية وهي التي جعلت بني عامر حمسا في دينهم على مذهب قريش
كما أن الخليفة الراشد علي بن أبي طالب تزوج أم البنيين بنت حزام العامرية فولدت له : العباس وجعفر وعبدالله
كما أن عبدالله بن عباس حبر الأئمة أمه من بني عامر بن صعصعة
وخالد بن الوليد سيف الله المسلول أمه من بني عامر بن صعصعة
أبو سفيان زعيم قريش والد الخليفة معاويه أمه من بني عامر بن صعصعة
كما أن أم سلمة بنت عبدالرحمن من بني عامر بن صعصعة تزوجها الخليفة الوليد بن عبدالملك ثم من بعده الخليفة سليمان بن عبدالملك ثم من بعده الخليفة هشام بن عبدالملك ولم يتزوج أمرأة ثلاثة من الخلفاء غيرها
كما أن أم الفضل لبابة الكبرى من بني عامر بن صعصعة أمرأة عم رسول الله العباس بن عبدالمطلب قيل فيها : ما ولدت نجيبة من فحل *** كسبعة من بطن أم الفضل
والصحابة والولاة من بني عامر بن صعصعة كثيرون
وزوجات الرسول من بني عامر بن صعصعة:
1-
ام المؤمنين زينب بنت خزيمة العامرية وسميت بام المساكين لشدة عطفها عليهم .
2-
ام المؤمنين ميمونه بنت الحارث العامرية .
3--
هند بنت يزيد العامريه
4-
العاليةبنت ظبيان العامرية
5-
عمرة بنت يزيد العامرية

+ نوشته شده در  پنجشنبه هشتم فروردین 1387ساعت 10:17 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنو عامر

بنو عامر بن صعصعة مجموعة ضخمة من القبائل العدنانية، يعدها النسابون ضمن هوازن، إلا أنها شكلت بحد ذاتها مجموعة مستقلة عن هوازن الحجاز. و موطن بني عامر الأصلي مناطق رنية و الخرمة و بيشة على حدود نجد الجنوبية مع الحجاز و انتشرت فروعهم في نواحي نجد و إقليم البحرين و العراق و المغرب العربي، كما وصلت قبائل عامرية إلى الأهواز و مصر و غيرها.
أهم فروع بني عامر بنو كلاب و بنو كعب و بنو نمير و بنو عقيل و بنو هلال و بنو قشير. و قد سادت كلاب و كعب و نمير على نجد في صدر الإسلام، و هم الذين يعنيهم الشاعر الأموي جرير في قوله الشهير "فغض الطرف إنك من نميرٍ فلا كعباً بلغت و لا كلابا"، بالإضافة إلى قشير و غيرها، و كان من أبرز شخصيات بني عامر في هذه الفترة مجنون ليلى قيس بن الملوح و معشوفته ليلى العامرية، بالإضافة إلى الشاعرة ليلى الأخيلية. و كان من أهم معاقل القبيلة في تلك الفترة الفلج (الأفلاج حالياً) في جنوب نجد. و قد تحالفت هذه القبائل في الماضي بني هلال وبني عقيل وبني نمير وارتحلل قسم كبير منها إلى مصر وبلدان المغرب والاندلس وفي عموم افريقيا في الرابع و الخامس الهجري. وعندما انهارت دولة القرامطة، شكلت بنو كلاب القوة الرئيسية في نجد و خصوصاً بعد عام 600 هـ (تقريباً 1200 م).
أما بنو عقيل فقد كان موطنهم القديم وادي العقيق (وادي الدواسر حالياً)، ثم ذهب جزء منهم إلى منطقة الجزيرة و الموصل شمال العراق فأسسوا هناك الدولة العقيلية في القرن العاشر الميلادي، كما ذهب جمع منهم إلى إقليم البحرين و أنجبت القبيلة هناك الدولة العصفورية في الأحساء ثم الدولة الجبرية التي سادت على شرق الجزيرة العربية و البحرين و حاربت البرتغاليين هناك، حتى سقطت على يد قبيلة عامرية أخرى هي قبيلة المنتفق التي سكنت العراق. أما نمير فتركت نجد منذ العصر العباسي و استوطنت ضفاف الفرات، و لا تزال العشائر العامرية ذات حضور كبير بين عشائر العراق اليوم.
و من أشهر قبائل عامر بن صعصعة بنو هلال الذين هاجروا من الجزيرة العربية إلى شمال إفريقيا بإيعاز من الفاطميين في القرن الحادي عشر الميلادي فاجتاحوا تلك البلاد و غيروا معالمها الاجتماعية إلى الأبد، و منهم الشخصية شبه الأسطورية أبو زيد الهلالي بطل الملاحم الشعبية الشهيرة، و الذي يزعم البدو أنه أول من قال الشعر النبطي.
في العصر الحالي، تشكل قبيلة عقيل بن عامر قسماً من قبيلة بني خالد التي سيطرت على الأحساء في القرنين السابع عشر و الثامن عشر الميلاديين، بالإضافة إلى قبيلة المنتفق في جنوب العراق. أما في نجد فيعود إلى عامر بن صعصعة قبيلتا سبيع و السهول اللتان تضمان جمعاً غفيراً من حضر و بادية نجد.وفي الكويت توجد قبيلة العوازم. كما توجد حالياً قبائل عامرية من بني كعب في جنوب العراق و منطقة الأهواز في إيران.
أما في الجنوب الغربي من الجزيرة العربية توجد قبيلة لبني عامر بن صعصعة ( من بني هلال ) ارتحلوا من الحجاز جهات رنية والخرمة في العهد مابين 950- 1170م واستقروا في منطقة واعر بالقرب من بيشة فنزلوا في وادي ترج والمدرا واستقروا بها وقد تقسمت هذه القبيله على اثر الحروب والتحالفات أشهرها واقعة (بني وحش) بين عامي 1770-1790م التي أفضت إلى تقسيم بني عامر إلى جماعات هاجر جزء منهم بعدها طلباً للحماية إلى بلقرن وتبالة بلحارث وغامد وشمران وبني شهر الحاضرة واستقروا في تلك المناطق وتسموا تحت اسماء قبائلها ومنهم من بقي في البلد الأم (بيشة والمدرا)واتخذوا اسم ( العامري ) هوية لهم ورمزاً واشتهروا بتربية المواشي وفلاحة النخيل .
منقول للفائدة

+ نوشته شده در  پنجشنبه هشتم فروردین 1387ساعت 10:16 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

عشیره بنی ساعده فی العراق

نزح بني ساعده من المدينه المنوره الى الكوفه في العراق خلال الفتوحات الاسلاميه وبعد ذلك توزعوا في انحاء مختلفه من العراق واشهر تجمع لهذه العشيره هو في محافظة ميسان ناحية المشرح حيث استوطنوا فيها قبل 500 عام وقد حافظوا على لقبهم الساعدي على طول التاريخ ولم يغيروا هذا اللقب باسم اخر وبقوا في ناحية المشرح الى الان ولكن خلال عام 1958 حدثت ثوره في العراق حيث تغير نظام الحكم من الملكي الى الجمهوري وكذلك حدثت ثوره صناعيه حيث تحول المجتمع العراقي من مجتمع زراعي الى مجتمع صناعي فانتقل اغلب السواعد الى المدن الصناعيه الكبرى كبغداد والبصره وهم الان موزعين بين بغداد والبصره وميسان موطنهم الاصلي ويبلغ عدد نفوسهم الان اكثر من 250 الف نسمه

+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 3:9 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

نسب الخزرج مع الاوس

نسب الاوس والخزرج
تنسب قبيلتا الاوس والخزرج الى الأزد القحطانية ،وهم الأوس والخزرج ابنا حارثة بن ثعلبة العنقاء بن عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء بن حارثة الغطريف بن أمرىء القيس بن ثعلبة بن مازن بن الأزد وهو (أ ُدد) بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ،وهو (عامر) ،وعبد شمس) بن يشجب بن يعرب بن قحطان .
إن مبد خلق البشرية ادم عليه السلام الذي انزله الله من الجنة ، واستمر بقاء بني أدم لليوم الاانهم بعد ادم بفترة كفروا وعصوا وطغوا في الأرض فأخذهم الله نكال الآخرة والأولى .
قال الشعبي : قدم ظبيان بن كدارة المرادي على النبي r وهو في مسجده بالمدينة فسلم ثم قال:إن وجا وشرفات الطائف كانت لبني مهلائيل بن قينان غرسوا أوديته وذللوا خشانه ،ورعوا قريانه ،فلما عصوا الرحمن هب عليهم الطوفان فلم يبقى منهم على ظهر الأرض إلا من كان في سفينة نوح عليه السلام فلما أقلعت السماء وغاض الماء أهبط الله نوحاً ومن معه حزن الأرض وسهلها و وعرها و جبلها ،ونزل نوح من سفينته وأبناؤه الثلاثة سام وحام و يافث وكان للثلاثة أزواج أولاده و أربعون رجلا وأربعون إمرأة وقد دثر عقب هؤلاء وجعل الله نسل الخليقة من اأبناء نوح الثلاثة وقد اخبر الله تعالى بذلك بقوله عز وجل(وجعلنا ذريته هم الباقون) ،ومن ذرية سام بن نوح العرب وغيرهم ممن يعرفون بالشعوب السامية.
وتعتبر شبه الجزيرة العربية مهد الشعوب السامية ،ففيها استقر سام بن نوح بعد الطوفان فقد اقتسم أبناء نوح الثلاثة جميع البلاد فكانت شبه الجزيرة العربية من نصيب سام بن نوح وذريته ، من زوجته صليب بنت محويل بن خنوع بن قيس بن آدم،واستقرت الشعوب السامية فى هذه البلاد ومنها خرجت الي البلاد الأخرى ،ومن هذه الشعوب التي ارتبط اسمها بتلك البلاد وبقوا فيها العرب بقسميهم العرب العاربة ،والعرب البائدة، ثم جاء إليهم العرب المستعربة ،ذرية اسماعيل بن ابراهيم عليهما السلام ،ومن العرب العاربة او القحطانية ، نسبة قحطان بن عابر وأولاده من زوجته حني بنت روق بن فزارة بن سعد بن سويد بن عوص بن آرم بن سام بن نوح ،منهم السبئيون سكان اليمن قديماً ، واغلب الظن أن السبئون في الأصل شعب بدوي كان يتنقل بين شمال شبه الجزيرة العربية وجنوبها ثم استقر هذا الشعب في بلاد اليمن عام 800 قبل الميلاد نتيجة لظغط الأشوريين عليهم من الشمال ،ثم قضوا على المعينيون وأقاموا دولتهم على أنقاضها، وهي دولة سبأ التي ذكرها الله تعالى في القرآن الكريم حتى اصبحوا فى القرون الأولى قبل الميلاد أعظم وسطاء للتجارة بين الحبشة والهند والشام ومصر .
وتؤكد النقوش السبائية أن أول مكرب لسبأ أو أول ملك لها والمؤسس الأول للدولة هو " سمه " الذى قدم في حشود شعبه من شمال شبه الجزيرة العربية ،وازدهرت دولتهم مدة طويلة من الزمن لدرجة ان اليمنيون عرفوا بملوك العرب جميعا.
ويقال أن رجلا سأل النبي عليه السلام عن سبأ ما هو أرجل أم امرأة أم أرض فقال النبي عليه السلام : بل هو رجل ولد عشرة فسكن اليمن منهم ستة وبالشام منهم أربعة ،فأما اليمانية فمذحج وكندة والأزد والأشعريون وأنمار وحمير،و أما الشامية فلخم وجذام وعاملة وغسان ،وقد ذكروا أن سبأ لما قرب أجله قَسم بين حمير وكهلان ملكه ،فجعل سياسة الملك لحمير ، والعنة والخيل وملك الأطراف والثغور لكهلان ، ولم يزالا على ذلك وكذلك أولادهما وأولاد أولادهما لحمير على كهلان الطاعة و كفاية ما يقلوه كهلان على حمير المال والنجدة والملوك الراتبة في دار المملكة من حمير وشعوبهم كلها متشعبة من زيد بن كهلان وقال في العبر ثم لما تقلص ملك حمير بقيت رياسة البادية على العرب لبنى كهلان،والأزد من سبأ هم أصحاب السد الشهير سد مأرب
و يعتبر الأزد من أعظم أحياء اليمن وامددها فروعا ،وقد قسمها الجوهري إلي ثلاثة أقسام احدهما: أزد شنؤة، والثاني: أزد السراة ،والأخير :أزد عُمان والأزد من قحطان تعارض نضيرها تميم من عدنان ،كذلك الأوس والخزرج من الأزد مع خزاعة تعارض نضيرهما قريش من عدنان .
وقال محمد بن اسحاق عن وهب بن منبه :أرسل الله إليهم ثلاث عشر نبياً ، وزعم السدي أنه أرسل إليهم اثنى عشر الف نبيا والله اعلم وكان ذلك في زمان بلقيس وقبلها ايضا واستمر ذلك منهم الى ان ارسل الله عليهم سيل العرم ،قال تعالى: " وبدلناهم بجنتهم جنتين دواني آكل حمط و اثل وشيي من سدر قليل * ذلك جزيناهم بما كفروا وهل نجزى إلا الكفور " صدق الله العظيم ، فانهار سد مارب الذى يعتبر اعظم بناء في دولة سبأ ، وسد مأرب المذكور مقام على وادى (ذنه) ويبلغ طوله نحو800 ياردة ،وقد بنى بالحجارة والتراب، كانت صنعته ان المياه تجرى من بين جبلين فعمدوا فى قديم الزمان فسدوا ما بينهما ببناء محكم جدا حتى ارتفع الماء فحكم على اعالى الجبلين ،وينتهى اعلاه بسطحين مائلين على شكل زاوية منفرجة تكسوها طبقة من الحصى تمنع انجراف التراب عند تدفق المياه ويرتكز السد على جبلين ويتفرع منه عند كل من طرفيه قنوات تعرف بالميزاب بها فتحات تترك مفتوحة لرى سطح الجبل ثم تغلق بعد ذلك، وغرسوا في اعلى الجبلين وعلى جانبيهما البساتين والاشجار المثمرة الانيقة وزرعوا الزروع الكثيرة،ويقال ان اول من بناه سبأ بن يعرب وسلط اليه سبعين واديا يفد اليه وجعل له ثلاثين فتحة يدخل منها الماء ومات ولم يكتمل البناء فكملته حمير من بعده ،وكانوا فى غبطة عظيمة وعيش رغد وايام طيبة ، حتى ذكر قتادة وغيره ان المرأة كانت تمر بالمكيل على رأسها فتمتلى من الثمار المتساقطة فيه من نضجه وكثرته ،وذكر انه لم يكن فى بلادهم شيء من البراغيث ولا الدواب المؤذية لصحة هوائهم وطيب فنائهم ،كما قال الله تعالى :" لقد كان لسبأ فى سكنهم آية جنتان عن يمين وشمال واشكروا الله بلدا طيبة ورب غفور" صدق الله العظيم ،فكانوا امنين فى ديارهم يخرج الرجل لا يتزود شيئا ويبيت فى قرية ويقبل في اخرى فلما عبدوا غير الله وسالوه بعد تقارب ما بين قراهم وطيب ما بينها من البساتين وامن الطرقات، سالوه ان يباعد بين اسفارهم وان يكون سفرهم فى مشاق وتعب وطلبوا ان يبدل بالخير شرا ،كما سال بنى اسرائيل بدل المن والسلوى البقول والقثاء والفوم والبصل والعدس ، فسلبوا تلك النعمة العظيمة والحسنة العميمة بتخريب البلاد والشتات على وجوه العباد .
وظلت مساكن الازد بمأرب باليمن الى ان أخبر الكُهان عمرو بن عامر ان سيل العَرم سوف يُخرب بلادهم ، و يروى ان طريفة بنت ربيعة الكاهنة امرأة عمرو بن عامر بن ثعلبة بن امرىء القيس بن ثعلبة بن مازن بن الازد بن الغوث قالت لزوجها : اتيت المنام فقيل لى : رب أسير ذاب ،شديد الذهاب بعيد الإياب ،من واد الى واد ،وبلاد الى بلاد كدأب ثمود وعاد ،ثم مكثت ثم قالت :أتيت الليلة فقيل لى : شيخ هرم ، وجعل لزم ، ورجل قرم ، ودهر أزم ، وشر لزم ،يا ويح أهل العرم ،ثم قالت : أتيت الليلة فقيل لى : يا طريفة لكل اجتماع فراق بلا رجوع ولا تلاق من آفق الى آفاق ،ثم قالت : أتيت الليلة فى النوم فقيل لى : رب آلب موالب ،وصامت وخاطب هلاك مأرب 0ثم قالت : أتيت الليلة فقيل لى لكل شيىء سبب إلا نبش ذو الذنب ،الأشعر الآذب ،فنقب بين المقر والقرب ليس من كأس ذهب
فخرج عمرو وامراته طريفة فدخلا العرم فإذا بهما بجرذ يحفر فى اصله ويقلب بيديه ورجليه الصخرة ما يقلبها خمسين رجلا ،فقال :والله هذا البيان وكتم أمره وما يريد، وقال غير واحد ان الله ارسل على اهل السد الفار وهو الجرذ ويقال الخلد فلما فطنوا لذلك ارصدوا له السنانير فلم تفد شيئا إذ قد حل القدر ولم ينفع الحذر وكلا ولا وزر،فلما تحكم فى اصله الفساد سقط وانهار فسلك الماء القرار فقطعت تلك الجداول والانهار وانقطعت الثمار وساءت تلك الزروع والاشجار وتبدلوا بعدها بردىء الاشجار والاثمار ، وتهد سد مأرب بعد ترميمه بعام واحد فى سنة 345م فى عهد شرحبيل ،ويرجع تهدم سد مأرب ايضا الى ثورة الهمذانيون وانتصارهم علي سبأ ، مما أدى الى تحول التجارة من مأرب الى طريق البحر الاحمر واستئثار الرومان بالتجارة البحرية مما اضاع على الحميريين ما كانوا من ثروات يجننونها فاهملوا ترميم السد فتهدم فاجتمع عمرو بن عامر للخروج من بلاده ، فقال لابن اخيه وداعة بن عمرو : إنى ساشتمك فى المجلس فالطمنى ، فلطمه فقال عمرو: والله لا اسكن بلدا لطمت فيه ابدا من يشترى اموالى، قال: فوثبوا واغتنموا غضبه وتزايدوا فى ماله فباعه ، قالت الازد :لا نتخلف عن عمرو بن عامر فباعوا اموالهم وخرجوا فساروا معه مجتازين يرتادون البلدان ، ولما خرج عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء وهو ومالك بن اليمان فى جماعة من الازد ، وقال عمرو بن عامر لقومه :إنى واصف لكم البلاد ،فمن اعجبه بلد فليسر اليه ،فكان مما وصف ان قال : من كان يريد منكم الراسيات فى الوحل والمطعمات فى المحل والمدركات بالدخل فليلحق بيثرب ذات النخل ، وظهروا مخلاف خولان وارض عنس وحقل صنعاء فاقبلوا لا يمرون بماء إلا انزفوه ولا بكلأ الا سحقوه لما فيهم من القدر والعدد والخيل والابل والشاء والبقر وغيرها من اجناس السوام وفى ذلك تضرب لهم الرواد فى البلاد تلتمس لهم الماء والمرعى وكان من روادهم رجلا من بنى عمرو بن الغوث خرج لهم رائدا الى بلاد اخوتهم همذان فرأى بلادا لا تقوم مراعيها باهلها وبهم ،فاقبل أنباً حتى وافاهم وقام فيهم منشدا هذه الابيات :



ألمـا تعجبــوا منــا وممـا ******تعسفنا به ريب الليــالـــيِ
تركنا مارباً وبه نشـــأنـا *****وقد كنا بها فى حسن حـــالِ
نقيل سروحنا فى كـل يوم ****** على الاشجار والماء الـــزلالِ
وكنا نحن نسكن جنتيهـا ******* ملوكا فى الحدائق والظـــلالِ
فوسوس ربنا عمرو مقالا ******* لكاهنه المصر على الضـــلالِ
فأقبلنا نسوق الخور منهـا ******* إلى ارض المجاعة والـهزالِ
يــــاللرجال لقد دهيتـــــم ******* بمعظلــــة ألا يا للرجــــالِ
إبعد الجنتين لنـــــــا قرار ******* بريدة أو أثافــــت أو آزالِ
وإن الحوف واد ليس فيه ****** سوى الربض المبرز والسيالِ
وهذا الطود الغور منكـــم ******* ودون الطور أركان الجبــــالِ
وفى غرق فليس لكم قرار ******* ولا هى ملتجــــــــــــــا أهلِ
وما وارض البون قصدكم ******** إليها لترعوها العظيم من المحتالِ
وفى الخشب الخلاء وليس ******** فيه لكم يا قوم من قيل وقــــتالِ

(
يريد بالطود ما قطع اليمن من جبل الشراه الذى بين نجدها وتهامتها )
وكان من روادهم ايضا رجلا يقال له عائذ بن عبد الله من بنى مالك بن نصر بن الازد خرج لهم رائدا الى بلد اخوتهم حمير فراى بلادا وعرة لا تحملهم منع اهلها فاقبل أيبا حتى وافاهم ،ثم انهم اقاموا بازال وجانب بلد همذان فى جوار ملك حمير فى ذلك العصر حتى استحجرت خيلهم ونعمهم وماشيتهم وصلح لهم طلوع الجبل فطلعوا من ناحية سهام ورِمعَ وهبطوا مها على ذؤال وغلبوا غافقا عليها واقاموا بتهامة ما اقاموا حتى وقعت الفرقة بينهم وبين كافة عك ،فحاربتهم عك فكانت حربهم سجالا ثم ارتحلوا عنهم ،قال الشعبى ان ظبيان بن كدارة قال للنبى صلى الله عليه وسلم:000 ثم نزلت قبائل الازد وج ، فى عهد عمرو بن عامر ايضا ففتحوا فيها الشرائع وبنو فيها المصانع فكان لهم ساكنها وعامرها وقاربها وسامرها حتى نفتها مذحج بسلاحها ،ونحتها برماحها فأجلوا عنها عناناً وتركوها عيانا وحاولوها زمانا ،فساروا الى الحجاز فرق فصار كل فخذ منهم الى بلد، فأما ما سكنت عمان من الازد فيحمد وحدان ومالك والحارث وعتيك وجَديد ، واما من سكن الحيرة والعراق فدَوْس ،واما من سكن الشام فآل الحارث :محرق وآل جفنة ابنى عمرو"الغساسنة" ،وامامن سكن يثرب فالأوس والخزرج ،واما من سكن مكة ونواحيها فخزاعة ،واما من سكن السروات فالحجر بن الهنو ،ولهب وناه ،وغامد ومن دَوْس وشكر وبارق السوداء وحاء وعلى بن عثمان والنمر وحوالة وثمالة وسلامان والبقوم وشمران وعمرو ولحق كثير من ولد نصر بن الازد بنواحى الشحر وربسوت واطراف بلد فارس فالجويم فموضع آل الجلندى.
ولما سار ثعلبة بن عمرو بن عامر فيمن معه اجتازوا المدينة وكانت تسمى يثرب فتخلف فيها الاوس والخزرج ابنا حارثة فيمن معهم ، وفى ذلك يقول جماعة البارقى :

حلت الأزد بعد مأربها الغور ******فأرض الحجاز فالسروات
ومضت منهم كتائب صدق ******* منجدات تخوض عرض الفلاة
فاتت ساحة اليمامة بالاظمان ****** والخيل والقنا والرماة
فأنافت على سيوف لطسم ****** وجديس العظام الرفات
إتلأبت تؤم قافية البحرين ***** بالخور بين أيدى الرعاة
فأقرت قراها بعًُمان ****** فعُمان محل تلك الحماة
وأتت منهم الخورنق أسد ****** فاحتوا ملكها وملك الفرات
وسمت منهم ملوك إلى الشأم ****** على التبينية المضمرات
فاحتووها وشيدوا الملك فيها***** فلهم ملك باحة الشأمات
تلكم الاكرمون من ولد الأزد ****** لغسان سادة السادات
والمقيمون بالحجازين منهم ****** أرغموا عنهم أنوف العداة
ملكوا الطود من سروم إلى ****** الطائف بالبأس منهم والثبات
واحتوت منهم خزاعتها لكعبة ******* ذات الرسوم والايات
أخرجت جرهم بن يشجب منها ******* عنوة بالكتائب المعلمات
فولاة الحجيج منها ومنها ****** قدوة في مني وفي عرفات
واليها رفادة البيت والمرباع *******يجبى لها من الغارات
وبنو قيلة الذين حووا يثرب ******* بالقود والاسود العتاة
زحفوا لليهود وهي آلووف********* من دهاة اليهود أي دهاة
فأبادوا الطغاة منها ولما ******* يفشلوا في لقاء تلك الطغاة
وأذلوا اليهود منها وأ خلوا ****** منهم الحرتين واللابات
أصبح الماء والفسيل لقوم ******* تحت آطامها مع الثمرات
ورعاة لهم تسيم مروجا ******* وسقاة قوارب وطهاة
أسروها من اليهود لدى تشتيتها ****** في القرى وفي الفلوات
أيهاذا الذى يسائل عنا ******كيف يخفى عليك نور الهداة ؟


وقد قال بعض آل أسعد بن ملك يكرب تبع وذكر منازل من خرج من اليمن في سائر جزيرة العرب وغيرها :

وقد فارقت منها ملوك بلادها ******فصاروا بأرض ذات مبدى ومحضر
وقد نزلت منا خزاعة منزلا******كريما لدى البيت العتيق المستر
وفي يثرب منا قبائل إن دعوا ****** أتوا سربا من دراعين وحسر
هم طردوا عنها اليهود فأصبحوا *****على معزل منها بساحة خبير
وغسان حي عزهم في سيوفهم ***** كرام المساعي قد حووا أرض قيصر
وقد نزلت منا قضاعة منزلا ***** بعيدا فأمست في بلاد الصنوبر
وكلب لها ما بين رملة عالج ***** إلى الحرة الرجلاء من أرض تدمر
ولخم فكانت بالعراق ملوكها ***** وقد طحرت عدنان في كل مطحر
وحلت جذام حيث حلت وشاركت *****هنالك لخما في العلا والتجبر
وأزد لها البحران والسيف كله **** وأرض عمان بعد أرض المشقر
ومنا بأرض الغرب جند تعلقوا ****** إلى بربر حتى أتوا ارض بربر


وهجرت القبائل الأزدية لم تكن متفرقة وانما كانت لعوامل متعددة منها اظطراب أحوال اليمن نتيجة للتنازع السياسى بين الأقيال وألحاح الأحباش عليها بالغزو منذ القرن الثالث وإهمال الإرواء مما نتج عنه تصدع السد مرات متكررة مما سبب العسر الأقتصادى ،واهمال الزراعة ،ومن المحتمل ان تكون تلك الهجرة حدثت في آواخر القرن الرابع الميلادى ،وليس جميع سبأ خرجوا من اليمن لما اصيبوا بسيل العرم بل اقام اكثرهم بها وذهب اهل مأرب الذين كان لهم السد فتفرقوا فى البلاد وصلت القبيلتان اليمنيتان الى يثرب فاعجبهما ما راتاه من ارض خصبة وينابيع وزروع وكانت المنطقة واسعة لا تضيق بالقادمين الجدد وكان اليثربون بحاجة الى الايدى العاملة لا سيما ان الأوس والخزرج لهم خبرة بالزراعة،جعلت الأوس والخزرج يقبلون العمل عند اليثربون بالشروط التى تعرض عليهم .
لكن من هم سكان يثرب قبل الاوس والخزرج ؟ وكيف جاؤا لتلك المنطقة ؟
أول من نزل يثرب بعد تفرق ذرية نوح عليه السلام هم بنى يثرب وهو يثرب بن قانية بن مهلائيل بن إرم بن عبيل بن عوص بن آرم بن سام بن نوح ، ثم نزلها العماليق بعد ان اخرجوا منها عبيل بن عوص بن إرم بن نوح، ومن سكان يثرب العماليق ، قوم يقال لهم صعل وفالج فغزاهم النبى داوود عليه السلام فاخذ منهم مائة الف عذراء ،قالوا وسلط الله عليهم الدود فى اعناقهم فهلكوا وقبورهم هذه التى فى السهل والجبل ، قال محمد بن الحسن : هى بناحية الجرف ، قالوا: وبقيت أمرأة منهم فكانت تسكن زهرة فاكترت من رجل وارادت الخروج الى بعض البلاد فلما دنت لتركبها غشيها الدود ، فقيل لها:انا لنرى دودا يغشاك ، فقالت: بهذا اهلك قومى ، ثم قالت: رب جسد مصون ومال مدفون بين زهرة ودانون ، قال :فقتلها داوود ، وكانت العماليق منتشرة فى البلاد ، فسكنوا مكة والمدينة والحجاز كله ،وعتوا عتوا كبيراً فبعث اليهم موسى النبى عليه السلام جندا من بنى اسرائيل فقتلوهم بالحجاز، ويقال ان

 

أبو دجانه الساعدي

01-03-2008, 12:56 PM

النبى موسى لما أظهره الله على فرعون واهله وجنوده وطىء الشام فأهلك من بها فبعث البعث الى الحجاز ،وامرهم الا يستبقوا منهم احدا بلغ الحلم فقدموا عليهم فأظهرهم الله عليهم فقتلوهم ،حتى انتهوا الى ملكهم بتيماء وكان يقال له الأرقم بن أبى الأرقم فقتلوه واصابوا ابنا له كان شابا من أحسن الناس صورة فرفضوا قتله وقالوا نستحييه حتى نقدم على نبى الله موسى فيرى رأيه فاقبلوا وهو معهم وقبض الله موسى قبل وصول الجيش فلما علم بهم الناس تلقوهم يسألونهم عن امرهم ،فأخبروهم بفتح الله عليهم وقالوا لم نستبق منهم احدا الا هذا الفتى فإنا لم نرى شابا احسن منه ،استبقيناه حتى نقدم على نبى الله فيرى فيه رايه فقال لهم بنى اسرائيل إن هذه لمعصية منكم لما خالفتم من امر نبيكم لا والله لاتدخلوا علينا بلادا ابدا ، فحالوا بينهم وبين الشام ، فقال الجيش :ما بلد إذا منعتم من بلدكم خير من البلد الذى خرجتم منه،قال :وكانت الحجاز انذاك أشجر بلاد الله واطهره ماء ، قال: وكان هذا اول سكنى اليهود الحجاز بعد العماليق ، ونزلت بنى قريضة وهَدِل على مهزوم واتخذوا عليه الاموال ، وكان اول من احتفر الابار واغترسوا الزرع قال ونزلت عليهم بعض قبائل العرب فكانوا معهم ، فكانت هذه القبائل والاحياء الذين ذكروا معهم من العرب قد اتخذوا بالمدينة الآطام ، وكانت الآطام عز اهل المدينة ومنعتهم التى يتحصنون فيها من عدوهم ، كذلك كانت هناك هجرة اخرى لليهود الى يثرب بعد حملة تيتوس الرومانى على فلسطين عام70 قبل الميلاد والتى جعلت عددهم فى يثرب يعادل عدد العرب المقيمين فيها أو يزيد عليهم وقد سالم اليهود العرب المقيمين فى يثرب واحسنوا التعامل معهم ،اول الامر وانهمكوا فى زراعتهم وبعض الصناعات التى كانوا يتقنونها ، فكان ممن كان مع يهود من قبائل العرب قبل نزول الاوس والخزرج بنو أنيف وهم حى من بلى ، ويقول بعضهم انهم بقية من العماليق ، وبنو مزيد حى من بلى ، وبنو معاوية بن الحارث بن بهثة بن سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان، وبنى الحارث ، وبعض القبائل اليمنية قبل الأوس والخزرج مثل بنى الجذماء و بنى الشطية وبنى غاضبة ، وكان ممن بقى من اليهود حين نزلت عليهم الاوس والخزرج :بنو قريظة وبنو النظير وبنو ضخم وبنو زعوراء، وبنو مسلكة وبنو القمعة وبنو زيد اللات وهم رهط عبد الله بن سلام وبنو قينقاع وبنو حجر وبنو مزابة، فكانت هذه القبائل والاحياء الذين ذكروا معهم من العرب قد اتخذوا بالمدينة الآطام ، فمجتمع يثرب كان عام 70ميلادى يتالف من اليهود القدامى الذين تغلبوا على عماليق يثرب ومن اليهود الجدد،وبعض القبائل العربية.
وعندما نزالت الاوس والخزرج الى يثرب كان فيها قرى واسواق وقبائل لليهود قد بنو لهم حصونا يجتمعون بها اذا خافوا فنزل عليهم الاوس والخزرج الا ان الغلبة كانت لليهود ،ولم تكن منازل الاوس والخزرج مشتركة او متساوية فكان الاوسيون يقطنون بين الحرة الشرقية وقباء وملتقى وادى رانوناء والبطحاء و العوالى فكانت مناطقهم اكثر خصوبة من مناطق ابناء عمومتهم واقرب جوارا الى اليهود ،واما الخزرج فقد نزل بعضهم فى الجهة الغربية ومنتصف يثرب عند وادى بطحاء وبعضهم فى اول العوالى،كما اقام الخزرج فى الشمال والشمال الغربى من يثرب وجاوروا قبيلة بنى قينقاع اليهودية ، ومناخ يثرب معتدل بوجه عام وقد هيأ ذلك المجال بالإضافة الى توافر الماء وخصوبة التربة الى اشتغال سكانها بالزراعة وجل زراعة يثرب تقوم على النخيل والشعير والقمح وعلى الفواكه مثل العنب والرمان والموز والليمون، والبطيخ والخضروات وقد آثرى كثيرا من اهل يثرب من الزراعة ،وكان اهل يثرب بحاجة الى الايدى العاملة لا سيما ان الاوس والخزرج لهم خبرة بالزراعة ، فعمل الاوس والخزرج عند اليثربين، وعاشوا ردحا من الزمن فى جهد وضيق من العيش،ولكن ومع تزايد اعداد الاوس والخزرج ومع نمو ثروتهم وتحول مساكنهم الصغيرة الى مزارع لا باس بها ، فبدأ اليهود يتخوفون منهم ويشعرون انهم سينافسونهم الزرع والضرع ، ويبدو ان الاوس والخزرج احسوا بما يحيك فى صدور جيرانهم فتداعى العقلاء من الطرفين الى حلف ومعاهدة يلتزم بها الطرفان بالسلام والتعايش والدفاع عن يثرب إزاء الغزاة وحماية بعضهم بعضا ، فتعاقدوا وتحالفوا ، فلم يزالوا على ذلك زمنا طويلا فلما رات قريظة والنظير حالهم خافوا ان يغلبوهم على دورهم واموالهم فتنمروا لهم حتى قطعوا الحلف الذى كان بينهم ، وبدا اليهود يضايقون الاوس والخزرج ويحاولون اذلالهم،ويروى ابن النجار ان الاوس والخزرج اضطربوا بعد الغاء الحلف وانهم اقاموا فى بيوتهم وهم خائفين ،وكان ملك يهود يثرب والذى استولى على امورها هو الفطيون من بنى اسرائيل ثم من بنى ثعلبة وكان رجل سوء فاجر وكانت اليهود تدين له بأن لا تتزوج امرأة منهم الا دخلت عليه قبل زواجها ، ويقال انه كان يفعل ذلك مع الاوس والخزرج حتى ملك عليهم مالك بن العجلان والذى قتل الفطيون، ولا شك ان قولا كهذا ليس الا طعنا فاحشا فى قبائل العرب فى الجاهلية وانكارا شنيعا لما هو معروف عنهم من الانفة والغيرة وإباء الضيم والشجاعة والبسالة الى حد التضحية بكل شيئ فى سبيل العرض وحفظ الشرف ، ولما نجم فيهم مالك بن العجلان سوده الحيان عليهما، وسلموا له الزعامة وكان ملكا حصيفا أدرك انه لن يتمكن من مواجهة اليهود بقومه وحدهم فاخذ يبحث عن نصير قوى، فبعث هو وقومه الى من وقع بالشام من قومهم يخبرون حالهم ويشكون اليهم غلبة اليهود عليهم وكان رسولهم الدمق بن زيد بن أمرىء القيس احد بنى سالم بن عوف بن النجار وكان قبيحا دميما شاعرا بليغا فمضى حتى قدم الشام على ملك من ملوك غسان،يسمى ابو جبيلة بن مالك بن عبيد بن حبيب بن عبد حارثة بن مالك بن غضب بن جشم بن الخزرج، وقيل انه لم يكن ملكا وانما كان عظيما عند بنى غسان وهو الصحيح لان ملوك بنى غسان لم يعرف فيهم هذا،فلما دخل على ابو جبيلة وشكا اليه ما كان من الفطيون، واخبره بحالهم وغلبة اليهود عليهم ،فقال ابو جبيلة :والله ما نزل قوم بلدا إلا غلبوا اهله عليه ، فما بالكم ، فعاهده ابو جبيلة ان لا يمس طيبا ولا ياتى النساء حتى يذل اليهود ويكون الاوس والخزرج أعز اهلها، ،ثم ساروا الى اليهود ، من الشام فى جمع كثير واظهر انه يريد اليمن حتى قدم المدينة فنزل بذى طرف واعلم الاوس والخزرج ما عزم عليه ، ثم ارسل الى وجوه اليهود يستدعيهم إليه واظهر انه يريد الآحسان اليهم فاتاه اشرافهم فى حشمهم وخاصتهم فلما اجتمعوا ببابه أمر بهم جميعا فأدخلوا رجلا رجلا وقتلهم عن اخرهم وبعد ان قضى عليهم قال للاوس والخزرج :إن يغلبوا على البلاد بعد قتل هؤلاء فلأحرقنكم، فلما فعل ذلك بهم صارت الاوس والخزرج اعز اهل يثرب فشاركوا اليهود فى النخيل والدور ،والسبب فى قدوم الملك الغسانى لاذلال اليهود واظهار امر الاوس والخزرج عدا عن الشهامة والحمية العربية ،ان بنى عمرو بن عامر "غسان" ابناء عمومة الاوس والخزرج فكلاهما من الازد،وتفرقت الاوس والخزرج فى عالية المدينة وسافلتها، وبعضهم جاء الى عفا من الارض لا ساكن فيه فنزله ومنهم من لجأ الى قرية من قراها واتخذوا الاموال والاطام فكان ما ابتنوا من الآطام مائة وسبعة وعشرين آطما ،والآطام حصون مرتفعة من الطين، واقاموا كلمتهم وامرهم مجتمع 0وذكر ان الاوس والخزرج لم يؤدوا اتاوة قط فى الجاهلية الى احد من الملوك فقد كتب اليهم تبع يدعوهم الى طاعته فغزاهم" تبع ابو كرب" فكانوا يقاتلونه نهارا ويخرجون اليه العشاء ليلا فلما طال مكوثه ورأى كرمهم رحل عنهم 0



الديانة عند الاوس والخزرج قبل الإسلام

كان الاوس والخزرج قبل إعتناقهم الأسلام ، كباقى العرب وثنيون يقدسون الاصنام والاوثان ، وكان من اصنام العرب بل واقدمها على الاطلاق على حد قول ابن الكلبى الوثن مناة ولم يكن احد اشد اعظاما له من الاوس والخزرح فكانوا يحجون اليه ولا يحلقون رؤوسهم الا عنده ويهدون اليه ويذبحون عنده ، وفى تعظيم الاوس والخزرج لمناة يقول عبد العزى بن وديعة المزنى :
إنى حلفت يمين صدق برة ******** بمناة محل ال خزرج
كذلك كانت تعظمه القبائل الاخرى من قريش وهذيل وخزاعة وأزد شنوءة ،والغساسنة، وكان سدنته من الازد .
وكانت مناة صخرة ولذلك انثوه لان الصخرة مؤنث وإليه اضيف زيد مناة وعبد مناة وأوس مناة ،وكان فى حرمه سيفان كان الحارث بن ابى شمر الغسانى ملك غسان اهداهما لها احدهما يسمى مخذماً والأخر رسوباً وهما سيفا الحارث اللذان ذكرهما علقمة فى شعره فقال:
مظاهر سربا لى حديد عليها ********* عقيلاً سيوف مخذم ورسوب
ومناة هى التى ذكرها الله تعالى فى كتابه الكريم :{ أرايتم اللات والعزى ومناة الثالثة الاخرى ألكم الذكر وله الانثى تلك اذا قسمة ضيزى* ان هى الا اسماء سميتموها انتم واباؤكم وما انزل الله بها من سلطان }صدق الله العظيم ،ومناة مشتقة من المنى والمنية وهو الموت او القدر ومن المنية المنون ومنها منى وهو موضع بمكة كان يمنى فيه اى يراق فيه الدم ،ومناة من الهة الموت والقدر عند البابلون وتعرف باسم مامناتو ،كذلك الصنم مناة هو منوين اومنوت Manavat عند النبط .
وكان الصنم مناة منصوبا على ساحل البحر الاحمر من ناحية المشلل بقديد بين يثرب ومكة،وكان قد ظل محل تعظيم العرب حتى العام الثامن للهجرة عام فتح مكة حيث عهد الرسول صلى الله عليه وسلم الى على بن ابى طالب بهدمه فهدمه وعثر على سيفى الحارث الغسانى عنده .



مبدأ إسلام الأوس والخزرج

عندما نزل الوحى على محمد بن عبد الله القرشى وامره الله تعالى ان يدعو الناس الى الاسلام ، اقام الرسول صلى الله عليه وسلم فى مكة يدعو القبائل الى الله ويبلغ رسالات ربه ولهم الجنة ،فليست قبيلة من العرب تستجيب له ويؤزى ويشتم حتى اراد الله إظهار دينه ونصر نبيه وإنجاز وعده فهداه الله الى قبيلتا الاوس والخزرج( الانصار)، فقد روى عن جابر ابن عبد الله الانصارى انه قال:ان رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث عشر سنين يتبع الحاج فى منازلهم فى المواسم مجنة* وعكاظ ومنى ، ويقول: من يؤوينى وينصرنى حتى ابلغ رسالات ربى وله الجنة 0فلا يجد حتى إن الرجل يرحل صاحبه من مضر او اليمن فيأتيه قومه أو ذوو رحمه يقولون :احذر فتى قريش لا يفتنك 0ويمشى بين رحالهم يدعوهم الى الله ،يشيرون اليه باصابعهم حتى أن بعثنا الله له من يثرب فياتيه الرجل منا فيؤمن به ويقرئه القران فينقلب الى اهله فيسلمون باسلامه .
ودخول الاوس والخزرج فى الاسلام وبدء اقامة الدولة الاسلامية فى بلدهم لم تكن فجأة وبدون مقدمات بل لذلك بدايات وجذور،وتبدا علاقة الاوس والخزرج مع الرسول صلى الله عليه وسلم ونصرتهم للاسلام الى الاحداث التالية:
فقد قدم سويد بن الصامت من الاوس حاجا ومعتمرا وكانت العرب تسميه الكامل لجلده ونسبه وشعره ، فتصدى له الرسول صلى الله عليه وسلم ودعاه الى الاسلام فقال سويد: لعل الذي معك مثل الذي معى ،فقال له رسول الله: وما الذي معك،قال: مجلة لقمان يعنى حكم لقمان،قال الرسول صلى الله عليه وسلم : اعرضها فعرضها، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: إن هذا الكلام حسن والذى معى افضل منه قرآن انزله الله على. فتلا عليه القران ودعاه الى الاسلام فلم يبعد منه وقال: ان هذا قول حسن، ثم انصرف وقدم المدينة ولم يلبث ان قتلته الخزرج يوم بعاث ، فكان قومه يقولون : قتل وهو مسلم ولما قدم ابو الحيسر أنس بن رافع مكة ومعه فتية من بنى عبد الاشهل الاوسين منهم إياس بن معاذ يلتمسون الحلف من قريش على قومهم من الخزرج فسمع بهم رسول الله r فأتاهم فقال لهم: هل لكم ان ادلكم على خيرمما جئتم ،قالوا :ماذا ذاك؟ قال: أنا رسول الله بعثنى الله الى العباد ثم ذكر لهم الإسلام وتلا عليهم القرآن فقال إياس وكان غلاما حدثا : يا قوم هذا والله خير مما جئتم له ، فاخذ ابو الحيسر حفنة من الحصباء فيضرب بها وجه إياس وقال : دعنا منه ؛ فلعمرى لقد جئنا لغير هذا ،فسكت . وقام النبي عنهم وانصرفوا الى المدينة وكانت وقعت بعاث بين الاوس والخزرج ثم لم يلبث إياس ان هلك، قال محمود بن لبيد :فاخبرنى من حضره من قومى انهم لم يزالوا يسمعونه يهلل الله ويكبره ويحمد الله ويسبحه حتى مات وكانوا لا يشكون فى انه مات مسلما0
وفى العام المقبل ولما اراد الله إظهار دينه انتهى الرسول صلى الله عليه وسلم الى رهطا من الخزرج يحلقون رؤسهم ،وكانوا سبعة نفر هم {أسعد بن زرارة ،رافع بن مالك بن العجلان،عامر بن عبد حارثة بن ثعلبة بن غنم وهما من بنى زريق ،قطبة بن عامر بن حديدة بن سواد من بنى سلمة ،عقبة بن عامر بن نابى من بنى غنم ،جابر بن عبد الله بن رباب من بنى عبيدة ، ويقال انهم ستة فبدل عامر بن نابى ، عوف بن عفراء، رواه جرير بن حازم عن ابن اسحاق فقال: بدل عقبة بن عامر :معوذ بن عفراء وجابر بن عبد الله،قال ابن اسحاق ،فحدثنى عاصم بن عمير بن قتادة عن اشياخ من قومه قالوا : لما لقيهم رسول الله قال لهم : من انتم قالوا: نفر من الخزرج قال : أمن موالى يهود قالوا: نعم قال: افلا تجلسون اكلمكم قالوا :بلى فجلسوا معه فدعاهم الى الله وعرض عليهم الاسلام وتلا القرآن ،وقال بعضهم لبعض :ياقوم تعلمون والله إنى النبي الذي توعدكم به يهود فلا تسبقنكم إليه 0فأجابوه واسلموا وقالوا:انا تركنا قومنا ولا قوم بينهم من العداوة والشر ما بينهم وعسى الله ان يجمعهم بك فسنقدم عليهم الى امرك ونعرض عليهم الذي اجبناك به فإن يجمعهم الله عليك فلا رجل أعز منك ، وقد اوقف هؤلاء الخزرجين النبي على الحالة فى بلدهم ووعدوه بالدعوة للاسلام فى يثرب كما بشروه لو قدر له ان تجتمع قبائل يثرب عليه،ثم انصرفوا ؛وكان لاسلامهم السريع دوافعه فلقد كانت عرب يثرب يساكنون اليهود واليهود اهل كتاب وكان العرب وثنيين فكان اليهود يعيرون العرب على وثنيتهم كما كان العرب ينازعون اليهود الغلب فى يثرب ويقارعونهم وقد عز العرب آخر الامر فكان اليهود يهددونهم بقرب ظهور نبى قد أظل اهل زمانه يتبعونه فيقتلونهم معه قتل إرم وعاد ،كما ان الخزرج قريبى عهد بهزيمة حلت بهم امام الاوس وحلفائهم من قبائل اليهود فى بعاث فلما ذكر رجال الاوس ظهور النبي ومحادثته لهم فى مكة خشى الخزرج ان يسبقهم اليهود او الاوس اليه فيتحقق تهديد اليهود،فاسرعوا وواسوا وكانوا اطول الناس ألسنة واحدهم سيوفا،لقد كانت الاستجابة فى يثرب سريعة حتى انه لم تبقى دار فى دورها الا وفيها ذكر من رسول الله صلى الله عليه وسلم وتمثل ذلك فى بيعة العقبة الاولى .

 

أبو دجانه الساعدي

01-03-2008, 01:00 PM

بيعة العقبة الاولى
وقال احمد بن المقدم العجلى عن هشام بن محمد الكلبى عن عبد الحميد بن ابى عيسى بن حجر عن ابيه قال: "سمعت قائلا يقول فى الليل على أبى قبيس فإن يسلم السعدان يصبح محمد بمكة لا يخشى عليه خلاف المخالف0فلما اصبحوا قال ابو سفيان :من السعدان؟ سعد بن معاذ او سعد بن تميم؟ فلما كان فى الليلة التالية سمعوا الهاتف يقول:
أيا سعدُ سعدَ الاوس كن ناصرا **** يا سعدُ سعد الخزرج الغطاريف
اجيبا الى دعائى الهدى وتمنياً ****على الله فى الفردوس منية عارف
فإن ثواب الله للطالب الهدى **** جنان من الفردوس ذات رفارف
فقال ابو سفيان : هو والله سعد بن معاذ ،وسعد بن عبادة ، فلما قدموا يثرب ذكروا لهم النبي ودعوهم الى الاسلام حتى فشا فيهم فلما كان العام المقبل وافى الرسول r من الاوس والخزرج اثنى عشر رجلا فلقوا رسول الله بالعقبة ،وهى العقبة الاولى فبايعوه بيعة النساء ،وذلك قبل ان تفرض عليهم الحرب والقتال وهم { اسعد بن زرارة ،عوف ومعوذ ابنا الحارث او ابنا عفراء امهم ،ذكوان بن عبد قيس ،رافع بن مالك،عبادة بن الصامت ،يزيد بن ثعلبة البلوى من بلى حليف لهم،عباس بن نظلة ،قطبة بن عامر،عقبة بن عامر وهم من الخزرج وابو الهيثم مالك بن التيهان حليف لبنى عبد الاشهل،عويم بن ساعدة من الاوس)
وقال عبادة بن الصامت :بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة العقبة الاولى ونحن اثنى عشر رجلا فبايعناه بيعة النساء على ان لا نشرك بالله شيئا ولا نسرق ولا نزنى ولا نقتل اولادنا ولا نأتى ببهتان نفتريه بين ايدينا وارجلنا ولا نعصيه فى معروف وذلك قبل ان تفرض علينا الحرب فإن وفيتم بذلك فلكم الجنة وإن غشيتم شيئا فأمركم الى الله إن شاء عذب وإن شاء غفر أخرجاه عن قتيبة بن الليث بن يزيد بن ابى حبيب ثم رجعوا الى قومهم فدعوهم سرا وتلوا عليهم القرآن انه لم يوجد دار من دور يثرب الا قد اسلم فيها ناس ،ثم بعثوا الى رسول الله رسول الله صلى الله عليه وسلم معاذ بن عفراء ورافع بن مالك أن ابعث الينا رجلا من قبلك يفقهنا فبعث مصعب بن عمير من بنى عبد الدار فنزل على اسعد بن زرارة يدعوا الناس سراً ويفشو فيهم الاسلام ويكثر، وقد اشتهر مصعب بن عمير بشدة الاخلاص فى الاسلام وكان يقرئ اهل يثرب القرآن ويفقههم فى الدين فكان يسمى فى المدينة بالمقرئ وكان يصلى بهم ذلك ان الاوس والخزرج كره بعضهم ان يؤمه بعض0 ثم اقبل مصعب واسعد فجلسا فى بنى ظفر واجتمع عليهم رجال ممن اسلموا عند بئر بنى مرة،فاخبر بذلك سعد بن معاذ وأسيد بن حضير وهما سيدا بنى عبد الاشهل فقال سعد لاسيد : انطلق الى هذين الذين اتيا دارنا فإنه لولا اسعد بن زرارة وهو ابن خالتى كفيتك ذلك ، فأتاهم فى لامته و معه رمح حتى وقف عليهم فقال لابى امامة اسعد : علام اتيتنا بدورنا بهذا الوحيد الغريب الطريد ،يسفه ضعفائنا بالباطل ويدعوهم اليه لأ آراك بعدها تسيء من جوارنا .
فقاموا ثم انهم عادوا مرة اخرى لبئر مرق او قريبا منها فذكروا لسعد بن معاذ الثانية فتواعدهم وعيدا دون وعيده الاول فقال له اسعد : يابن خالة اسمع من قوله فإن سمعت حقا فأصب اليه فإن سمعت منكرا فأردده باحد منه0فقال: ماذا يقول؟ فقرأ مصعب عليه قوله تعالي {حم والقرآن المبين إنا جعلناه قرانا عربيا لعلكم تعقلون } صدق الله العظيم،فقال سعد: ما اسمع منكم الا ما اعرفه 0فرجع سعد ولم يظهر لهم اسلامه حتى رجع الى قومه فدعا بنى عبد الاشهل الى الاسلام واظهر لهم اسلامه من شك منكم فيه فليأت بأهدى منه فوالله لقد جاء أمر لتحزن منه الرقاب ؛فأسلمت بنو عبد الاشهل عند اسلام سعد بن معاذ ، ثم ان بنى النجار اخرجوا مصعب بن عمير واشتدوا على أسعد فأنتقل مصعب الى سعد بن معاذ يدعو آمنا بيثرب ويهدى الله به واسلم عمرو بن الجموح وكسرت اصنامهم وكان المسلمون اعز من بيثرب وكان مصعب أول من جمع الجمعة بيثرب ثم رجع الى رسول الله صلى الله عليه وسلم .
بيعة العقبة الثانية
ولما فشا الاسلام فى اهل المدينة بين الاوس والخزرج اتفق جماعة منهم على المسير الى النبى r مستخفين لا يشعر بهم احد فساروا الى مكة فى الموسم فى ذى الحجة مع كفار قومهم ،فسلموا على النبى r ثم وعدهم فى منى وسط ايام التشريق ليلة النفر الاول اذا اهدأت ان يوافوه فى الشعب الايمن اذا انحدروا من منى باسفل العقبة حيث المسجد اليوم وامرهم ان لا ينبهوا نائما ولا ينتضرون غائبا 0فخرج القوم بعد هدأة يتسللون الرجل والرجلان وقد سبقهم رسول الله r الى ذلك الموضع ومعه عمه العباس بن عبد المطلب فكان اول من طلع على رسول الله صلى الله عليه وسلم رافع بن مالك الزرقى ثم توافى السبعون ومعهم امرآتان ،هما نسيبة بنت كعب ومعها زوجها زيد بن عاصم بن كعب وابناها حبيب وعبد الله،واسماء بنت عمرو بن عدى ،وكان العباس عم الرسول مشركا لكنه اراد ان يستوثق لابن اخيه،فكان اول من تكلم العباس عم النبي فقال: يامعشر الخزرج انكم قد دعوتم محمدا الى ما دعوتموه اليه ومحمد من اعز الناس فى عشيرته بمنعة والله منا من كان على قوله ومن لم يكن منا على قوله يمنعه للحسب والشرف وقد ابى محمد الناس كلهم غيركم فإن أهل قوة وجلد بالحرب واستقلال بعداوة العرب قاطبة ترميكم عن قوس واحد فأريوا رأيكم وأئتمروا بينكم ولا تفترقوا إلا عن حلا منكم واجتماع فإن احسن الحديث اصدقه ،فقال البراء بن معرور :قد سمعنا ما قلت وإنا والله لو كان فى انفسنا غير ما ينطق به لقلناه ولكننا نريد الوفاء والصدق وبذل مهج انفسنا دون رسول الله r،وتلا رسول الله القرآن ورغب فى الاسلام ثم قال : تمنعونى مما تمنعون منه نساءكم وابناءكم ،وروى عن جابر بن عبد الله الانصارى رضى الله عنه قال:قلنا يا رسول الله علام نبايعك؟ قال:على السمع والطاعة فى النشاط والكسل وعلى النفقة فى العسر واليسر ، ولا تأخذكم فيه لومة لائم وعلى ان تنصرونى أذا قدمت عليكم يثرب وتمنعونى،فاخذ اسعد بن زرارة وهو اصغر السبعين الا انا وعلى الامر بالمعروف والنهى عن المنكر وعلى ان تقولوا فى الله لا .
فقال:رويدا يا اهل يثرب إنا لم نضرب اليه أكباد المطي الا ونحن نعلم انه رسول الله إن اخراجه اليوم مفارقة العرب كافة وقتل خياركم وان تعضكم السيوف فإما انتم اليوم تصبرون على عض السيوف أذا مستكم وعلى قتل خياركم وعلى مفارقة العرب كافة فخذوه وأجركم على الله وإما انتم تخافون من انفسكم خيفة قذرة فهو اعذر لكم عند الله فقلنا امط يدك يا اسعد فوالله لا نذر هذه البيعة ولا نستقيلها ، فاخذ البراء بن معرور بيده وقال: والذى بعثك بالحق لنمنعك مما نمنع منه ذرارينا فبايعنا رسول الله فنحن والله اهل الحرب ،فاعترض الكلام ابو الهيثم مالك بن التيهان وقال: يا رسول الله ان بيننا وبين الناس حبالا وان لقاطعوها –يعنى حلفهم مع اليهود- فهل عسيت ان أظهرك الله عز وجل أن ترجع الى قومك وتدعنا ؟ ، فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: بل الدم الدم ،والهدم الهدم ،انتم منى وانا منكم أسالم من سالمتم واحارب من حاربتم ، فاجابه البراء بن معرور بالإيمان والتصديق وقال له: يا رسول الله بايعنا فنحن اهل الحلقة ورثناها كابرا عن كابر ويقال ان ابا الهيثم بن التيهان اول من اجاب الرسول r وصدقه، وقال لهم العباس بن نظلة : يا معشر الخزرج هل تدرون علام تبايعون هذا الرجل ؟تبايعونه على حرب الاحمر والاسود فإن كنتم ترون انكم أذا انهكتكم اموالكم مصيبة واشرافكم قتلا اسلمتموه فمن الان فهو والله خزى الدنيا والاخرة وأن كنتم ترون انكم وافون له فخذوه فهو والله خير الدنيا والاخرة، وقالوا:فإنا ناخذه على مصيبة الاموال وقتل الاشراف فما لنا بذلك يا رسول الله؟ قال : الجنة ولغطوا فقال العباس بن عبد المطلب وهو آخذ بيد رسول الله صلى الله عليه وسلم: أخفوا اجرسكم فإنا علينا عيونا وقدموا ذوى اسنانكم فيكونوا هم الذين يلون منكم فإنا نخاف قومكم عليكم ثم اذا بايعتم فتفرقوا الى محالكم 0فاجاب البراء بن معرور العباس، ثم قال: أبسط يدك يارسول الله فكان اول من ضرب عليها ويقال اول من ضرب عليها ابو الهيثم بن التيهان ويقال أسعد بن زرارة ثم ضرب السبعون كلهم على يده وبايعوه فقال رسول الله r : إن موسى أخذ على بنى اسرائيل اثنى عشر نقيبا فلا يجدن فى نفسه أحد منكم ان يؤخذ غيره فإنما يختار لى جبريل فلما تخيروا النقباء وكانوا تسعة من الخزرج وثلاثة من الاوس،فكان نقيب بنى النجارأسعد بن زرارة ،ونقيب بنى سلمة البراء بن معرور وعبد الله بن حرام ،ونقيب بنى ساعدة سعد بن عبادة والمنذر بن عمرو ونقيب بنى زريق رافع بن مالك،ونقيب بنى الحارث بن الخزرج عبادة بن الصامت وبعضهم جعل بدل عبادة بن الصامت خارجة بن زيد ،ونقيب بنى عمرو بن عوف سعد بن خثيمة ،ونقيب بنى عبد الاشهل وهم من الاوس أسيد بن حضير وابو الهيثم بن التيهان ، قال للنقباء : انتم كفلاء على غيركم ككفالة الحواريين لعيسى بن مريم وانا كفيل على قومى ،قالوا : نعم .
ولما بايعوه وكملوا صرخ الشيطان على العقبة بانفذ صوت سُمع فقال: يا أهل الجباجب " يعنى منى" هل لكم من مذمم " وهى عكس كلمة محمد لعنه الله" والصبأة(أي الكفرة) معه قد اجتمعوا على حربكم ؟ فقال رسول الله r: هذا أزب " أي شيطان" العقبة هذا ان ازيب اما والله لافرغن لك ، ثم قال:انفضوا الى رحالكم ، فقال العباس بن عبادة بن نضلة: يا رسول الله والذى بعثك بالحق لئن احببت لنميلن على اهل منى باسيافنا 0وما احد عليه سيف تلك الليلة غيره فقال رسول الله r : انا لم نؤمر بذلك بعد فانفضوا الى رحالكم،فتفرقوا الى رحالهم .
ويروى عن جابر بن عبد الله الانصارى رضى الله عنه قال:فلما اصبحنا أقبلت حلة من قريش وفيهم الحارث بن هشام فتى شاب وعليه نعلان جديدتان ،فقالوا:يا معشر الخزرج ،انه قد بلغنا انكم جئتم الى صاحبنا لتستخرجوه من بين اظهرنا،وقيل انه قال :انه بلغنا انكم لقيتم صاحبنا البارحة ووعدتموه ان بايعتموه على حربنا وانه والله ما من العرب أحد أبغض الينا من ان تنشب الحرب بيننا وبينه منكم ،فانبعث من هناك من قومنا من المشركين يحلفون لهم بالله ما كان من هذا شىء وما فعلناه فلما تثور القوم لينطلقوا قلت كلمة كانى اشركهم فى الكلام : يا ابا جابر- يريد عبد الله بن عمرو- انت سيد سادتنا وكهل من كهولنا لا تستطيع ان تتخذ مثل نعلى هذا الفتى من قريش 0فسمعه الحارث فرمى بهما وقال: والله لتلبسهما فقال ابو جابر : مهلا احفضت لعمر الله الرجل - اى اخجلته- اردد عليه نعليه فقلت لا والله لا اردهما فأل صالح إني لأرجو أن اسليه .
وقال ابن اسحاق: وحدثنى عبد الله بن ابى بكر قال:ثم انصرفوا عنه فاتوا عبد الله بن أبى"ابن سلول" فسألوه فقال: ان هذا الامر جسيم وما كان قومى ليتفوتوا على بمثله فانصرفوا عنه . ولما رجعت قريش من عندهم رحل البراء بن معرور فقدم الى بطن يأجج وتلاحق اصحابه من المسلمين وجعلت قريش تطلبهم فى كل وجهة ولا تعدوا طرفا من المدينة وضربوا عليهم فأدركوا سعد بن عبادة فجعلوا يده الى عنقه بنسعة وضلوا يضربونه ويجرون شعره وكان ذا جمة حتى ادخلوه مكة فجاء مطعم بن عدى والحارث بن امية بن عبد شمس فخلصاه من بين ايديهم وأئتمرت الاوس والخزرج حين فقدوا سعد بن عبادة أن يكروا إليهم فإذ سعد طلع عليهم فرحل القوم جميعا الى يثرب .
الأنصار هم أغلبية الأوس والخزرج وليس جميعهم
عندما هاجر رسول الله الى يثرب اطلق عليها المدينة المنورة وعلى سكانها الانصار لما انهم ناصروا رسول r والهاجرين وعلى اكتافهم قامت دولة الاسلام ومنها انطلقت الفتوحات ،وعندما حل رسول الله r واصحابه المدينة المنورة كان يسكنها اغلبية من بطون الاوس والخزرج وحلفائهم من بلى وغيرهم من بطون صغيرة اخرى ،اى ان تسمية الانصار شملت الأوس والخزرج وحلفائهم ، من دون اليهود الذين طردوا منها فيما بعد ،لكن ما يجب توضيحه وهو الاعتقاد بان جميع بطون الاوس والخزرج انصار وجميع الانصار هم من بطون الاوس والخزرج وهذا الكلام غير دقيق تماما وفيما يلى امثلة على ذلك:
عندما هاجرت بطون الازد من اليمن متجهة للشمال ، سار مع غسان الى الشام حبيب بن عبد حارثة واخوه غانم ابنا جشم بن الخزرج وفارقوا الخزرج منهم ابوجبيلة بن عبدالله ،فهم ليسوا من الانصار، كذلك بنو عامر بن عمرو بن مالك بن الاوس فكانوا كلهم بعُمان ولم يكن منهم بالمدينة احد فلسوا من الانصار ،كذلك بنو السائب بن قطن بن عوف بن الخزرج عقبه بعُمان ولم يكن منهم احد بالمدينة فليسوا من الانصار،كما دخل بنو جَردَش بن الحارث بن الخزرج فى غسان فليسوا من الانصار ، وسارت بنو عامر بن ثعلبة بن الخزرج بن الحارث بن الخزرج الى الشام مع غسان ،وسار ايضا عمهما عدى بن كعب بن الخزرج الى الشام مع غسان فهم كلهم هناك (وهم الاحلاف ليس احد منهم من الانصار ، كما ان هناك بطونا ليست من الاوس او الخزرج اقامت بالمدينة ونصرت الرسول وظلت الى هجرته الى المدينة فهم من الانصار .
منهم بنو الحارث بن عمرو مزيقياء بن عامر بن حارثة واولاده عديا ،عمرا،سوادة ،ورفاعة كلهم انصار بالمدينة واهل بيت بالمدينة مع الانصار،وبنوالاخثم بن ثعلبة بن جفنة بن عمرو وامهم النبطية بها يعرفون وعدادهم فى الانصار فى المدينة ،والعديد من بطون بلي وجهينة وغيرها كما مر بنا يدعون ايضا بالانصار لما انهم حالفوا الاوس والخزرج .
وتاريخ الأوس والخزرج بعد الدعوة الأسلامية وما تلاها يطول الحديث فيه فمنهم قادة وابطال وعلماء وفاتحين ، هذا ما أحببت ذكره عنهم .
(
منقول للأخ جهاد أبو غرابه من منتديات الأنصار

+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 3:6 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

ابرز شیوخ بنی ساعده

ابرز شيوخ بني ساعده السواعدفي العراق تاريخيا الشيخ زامل بن جنزيل الساعدي
واليه ينسب فخذ ببت زامل في عشيرة السواعد العراقيه ولد الشيخ زامل في عام 1890 ميلاديه في ناحية المشرح وفي بداية شبابه اصيب بمرض فذهب وشارك في بناء بيوت الله مجانا وبعد عامين من العمل شفي تماما وعاد الى اهله واعطي بعد ذلك التوفيق من الله سبحانه وتعالىواصبح شيخ عام للعشيره ورزق 14 ولدهم محمد وعلي وفليج وفنجان وعلوان وسبهان وموزان وديوان وجولان وغيلان وسلمان واشتهر باخلاقه وكرمه وحدثت قصة في حياته استحق بها خلود اسمه والقصه هي
في احدى الايام قام لصوص من عشيره اخرىبمحاولة سرقة مواشي الشيخ زامل فتصدى لهم ابنه غيلان فقام اللصوص بقتله وقد فزعت العشيره وقامت بالقاء القبض على لصين منهم وتم جلبهم الى مضيف الشيخ زامل لغرض قتلهم واخذ الثار وقال لهم الشيخ زامل احبسوهم الى ان تنتهي مراسم العزاء لابني وبعد انتهاء العزاء قا ل الشيخزامل اسمعوا ياسواعد اني سوف افعل عمل لم يفعله احد قبلي قالوا ماذا تفعل ياشيخ قال سوف ازوج بناتي لهذين الشخصين الذين قتلا ابني فاعترضت العشيره لكنه اصر وجهزهم وزوجهم وذهبوا الى عشيرتهم التي تسكن في قضاء القرنة وعندما وصلوا الى عشيرتهم مع زوجاتهم قصوا على اهلهم الحادثة فقام اهلهم واخذوااولادهم وذهبو الى شيخ زامل وقال له مانعرف ما نقول ولكن خذ هذين الولدين الذين قتلا ابنك كاولاد لك بدلا من ابنك فاخذهما وبقوا مع بيت زامل الى الان ويطلق عليهم الهليجيه وقد وفق الله زامل في حياته حيث يسمى ابو البخت وبعد وفاته حيث ان ابنائه الا ن معروفون بالكرم والتسامح والخلق الرفيع وابناؤه اليوم هم شيوخ السواعد العامين في العراق ارجوكم ياخواني العرب هل سمعتم بتسامح مثل هذا التسامح او خلق مثل هذا الخلق والقصة حقيقيه ومعروفه لدى كل السواعد هذه اخلاق بني ساعده في العراق

+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 2:59 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

بنی ساعده فی العراق

بني ساعده في العراق


وهم عشيرة كبيرة في العراق يلقبون الساعدي ويطلق عليهم السواعد محليا ولا يطلق هذا اللقب الساعدي الى على ابناء هذه العشيرة في العراق وهناك القاب لعشائر اخرى مثل السعدي والسعيدي والمسعودي وبني سعيد وهذه عشائر اخرى في العراق لايلتقون مع بني ساعده السواعد
وعشيرة السواعد في العراق يبلغ عدد نفوسهم اكثر من 250 الف نسمه موزعين بين بغداد والبصرة وميسان ناحية المشرح موطنهم الاصلي حيث نزحوا من الكوفه بداية القرن السادس عشر الميلادي الى ناحية المشرح وكانت فيها قبيلة بني اسد حيث انتصر السواعد على بني اسد واصبح المشرح موطنهم من ذلك الوقت الى الان وقد انضمت عشائر اخرى الى عشيرة السواعد من تاريخ سكناهم الى الان بحيث اصبح عددهم الان في العراق اكبر من عشيرة الخزرج كلها في العراق وان عشيرة السواعد في العراق هي شيعية المذهب كما هو حال جدهم قيس بن سعد بن عباده حيث ان غالبية الانصار انتقلوا مع الامام علي الى الكوفه وحاربوا معه في حربه مع معاويه الذي انضم اليه اغلب ابناء المهاجرين من قريش وبسبب الاستعمار والجهل واحيانا الاختلاف المذهبي وبعد المسافات وعدم وجود اتصالات انقطع السواعد عن اخوانهم الخزرج في العراق واصبح السواعد عشيرة كبيرة هي السواعد الاصلاء زائدا السواعد المنضمين واصبحت عشيرة السواعد اكبر عددا من عشيرة الخزرج والمشايخ منفصلين والعلاقات قليلة جداوالافخاذ الرئيسية للعشيرة هي
1-
بيت زامل وهم اولاد زامل بن جنزيل بن تركي بن بركات بن مسعد عاش للفترة من 1795 الى1857 ميلاديه واشتهر بكرمه ونبله وتتبرك العشيره باسمه
2-
الكورجة
3-
بيت عبد السيد
4-
السواعد البتران
وهناك فروع كثيرة تتفرع من الفروع الرئيسيةواما الشيوخ الحاليين للعشيرةفهم
1-
خلف جاسم محمد حيال موسى محمد زامل الساعدي
2-
لايج حطاب موسى محمد زامل الساعدي
3-
جبار لعيبي ماذي فنجان زامل الساعدي
وقد اشتهرت عشيرة السواعد في العراق بالكرم ويطلق عليهم بيت ابو تريكات لكرمهم والتريك هو الفانوس او اللوكس وكان يضي عدد من اللوكسات ليلا لكي ياتي الضيف وابو تريكات هو محمد بن موسى بن محمد بن زامل عاش من 1890الى 1959 ميلاديه وانشاء الله نكمل لكم في كتابه اخرى ماثر السواعد بني ساعده في العراق

+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 2:38 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

عشیره الخزرج فی جمیع انحا’ العالم

معجم أسر قبيلة الأنصار في العالم:

قبيلتي الأوس والخزرج من بني عمرو بن عامر بن مزيقياء ويعرفون أيضا ببني قيلة أو آل جفنة ثم سماهم الله : الأنصار من فوق السموات السبع بالوحي المنزل على خير خلقه نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم بعد إسلامهم ونصرتهم للرسول صلى الله عليه وآله وسلم واستقبالهم له ولإخوانهم المهاجرين بالمدينة المنورة بعد حادثة الهجرة المعروفة نتيجة لعداء قريش للدعوة وإيذائهم للرسول صلى الله عليه وآله وسلم وتضييقهم على القلة التي دخلت في الإسلام قبل الهجرة ثم بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وبعد خلفائه الراشدين خرج الأنصار إلا نادرا من الجزيرة العربية لغرضين أساسين : إما جهادا في سبيل الله ضمن الفتوحات الإسلامية وإما هروبا من الفتنة التي تسبب فيها يزيد بن معاوية على يد مسرف بن عقبة بعد استباحة يزيد للمدينة ثلاثة أيام أهلك الحرث والنسل مما اضطر الأنصار للفرار من المدينة إلى الآفاق فتوجهوا إلى جهات الدنيا الأربع فبقى وجود أينما وصل الإسلام في بلاد الهند والشام وفارس ومصر وشمال أفريقيا والمغرب الأقصى والأندلس وكان أكبر تواجد لهم فيها حيث كانت دولة عظيمة هناك على يد بني الأحمر أو بني نصر من سلالة سيد الخزرج سعد بن عبادة الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه ، وقد تواصلنا مع جميع بقايا الأنصار منذ 1410هـ ودونت جميع المعلومات التي وصلت إليها عن الأنصار وبقاياهم في جميع أنحاء العالم بغرض التعارف والتواصل وحفظ الأنساب وصلة الرحم وقد حصلت من ذلك حصيلة طيبة وجمعت أسرا مهمة منهم موجودة حاليا في مواطنها في العالم الإسلامي هي على النحو التالي مرتبة حسب حروف الهجاء :
1-
إديُبْسات في بلاد الشنقيط في موريتانيا .
2-
آل إنفا أو آل نافع أو آل أنفع أو كل إنتصر في شمال أفريقيا وغربها ويرجع نسبهم إلى بني الأحمر من سلالة قيس بن سعد بن عبادة الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
3-
البقرية أو البيرقية في جمهورية مصر العربية ويرجع نسبهم إلى قيس بن سعد بن عبادة الأنصاري الخزرجي رضي الله عنه .
4-
آل بوخريبان في الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ويرجع نسبهم إلى آل نعيم من الأنصار الخزرج .
5-
آل بو شامس في الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ( بعضهم ) ويرجع نسبهم إلى آل نعيم من الأنصار الخزرج بعضهم من الأنصار وليسوا كلهم منهم.
6-
آل جامع في السعودية والخليج ويرجع نسبهم إلى جابر بن عبد الله بن حرام الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
7-
آل دليجان في الزبير والكويت والعوسجية بالسعودية ويرجع نسبهم إلى بني النجار من الخزرج .
8-
الزرندي نسبة إلى قرية زرند وهي قرية من أعمال المدينة المنورة من جهة الشام قرب وادي القرى .
9-
آل زين الدين نجم الدين قطب الدين الأنصاري في المدينة المنورة وينبع ويرجع نسبهم إلى أبي طلحة زيد بن سهل الأنصاري .
10-
آل سبال العين أو المرابطين في براك الشاطئ بفزان في ليبيا وتونس ويرجع نسبهم إلى عبد الله الجداوي السلمي الخزرجي الأنصاري نسبة إلى مدينة جدة على ساحل البحر الأحمر .
11-
السبعي : في جازان وهم ينسبون إلى سبيع بن عامر من أحفاد سعد بن عبادة الساعدي الخزرجي الأنصاري .. وكذلك بني عمومتهم وجيرانهم : آل النمازي وآل الشرواني وبنوهتان .
12-
الشريدة : في السعودية والخليج ويرجع نسبهم إلى جابر بن عبد الله بن حرام الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
13-
الشيوخ الأنصار في الحجاز (هدى الشام ووادي فاطمة والجموم والكامل ومكة وجدة ) ويرجع نسبهم إلى أوس الخولي الأوسي الأنصاري رضي الله عنه . وهم عدة بطون فمنهم ذوي عبد الوهاب وذوي زيني وذوي مليح والقديرات وبني سليم والمصابيح .

14-
آل طيبة في الأردن نسبة إلى المدينة المنورة التي من أسمائها طيبة .
15-
آل عبد القادر في السعودية ( الأحساء والمبرز والشرقية ) و باقي دول الخليج ويرجع نسبهم إلى أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه .
16-
آل عبيد في السعودية ( جلاجل والرياض ) والكويت والزبير ويرجع نسبهم إلى عبيد بن عامر الخزرجي .
17-
آل قطب بن نافع في شمال أفريقيا والسعودية ويرجع نسبهم إلى بني الأحمر أو بني نصر من سلالة قيس بن سعد بن عبادة الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
18-
المحس في شمال السودان ووسطه ويرجع نسبهم إلى الصحابيين الجليلين أبي بن كعب الأنصاري وجابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله عنهما .
19-
آل معتاز في السعودية ( القصيم / عنيزة والرياض) ويرجع نسبهم إلى جابر بن عبد الله بن حرام الخزرجي الأنصاري .
20-
آل نعيم ( بعضهم ) في الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ويرجع نسبهم إلى عمرو بن عوف الخزرجي الأنصاري الخزرجي جزء منهم وليسوا كلهم من الأنصار .
21-
آل هارون في السعودية والخليج ويرجع نسبهم إلى جابر بن عبد الله بن حرام الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
22-
آل ياداس في شمال أفريقيا ( الساقية الحمراء ـ موريتانيا ـ مالي ـ النيجر ـ ليبيا ) وينحدرون من قبيلة أولاد تدرارين الأنصارية ويرجع نسبهم إلى أبي دجانة الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
23-
أهل السوق في شمال أفريقيا وغربها والسعودية ( بعضهم من الأيوبين واليعقوبيين فقط من الأنصار وسواهم من أهل السوق من الأشراف) ويرجع نسبهم إلى أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه ويعقوب الأنصاري .
24-
بنو الأحمر أو بني نصر في المغرب الأقصى والأندلس وشمال أفريقيا وغربها ويرجع نسبهم إلى سيد الخزرج سعد بن عبادة الخزرجي الأنصاري رضي الله عنه .
25-
بنو ساعدة في الإمارات وسلطنة عمان ولأخي الفاضل أبي دجانة الساعدي بحث كامل عنهم وله معلومات وافية عنهم في هذا الموقع للرجوع إليه ..
26-
بنو عكرمة في مصر ( بحري منفلوط ) ويرجع نسبهم إلى سيد الأوس سعد بن معاذ رضي الله عنه .
27-
بنو محمد في مصر ( بحري منفلوط ) ويرجع نسبهم إلى شاعر رسول الله صلى الله عليه وسلم حسان بن ثابت رضي الله عنه .
28-
جماعة الملا ياسين الأنصاري بالكويت والملاليا بدارين ورأس تنورة بالسعودية وقطر ينتسبون للصحابي الجليل رافع بن خديج الأنصاري

المرجع كتاب : معجم أسر قبيلة الأنصار في العصر الحديث / مرتضى الأنصاري ـ مخطوط .

ملحوظة : هناك أسر جديدة ستضاف إلى المعجم إن شاء الله تباعا

+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 2:32 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله الخزرج فی العراق

أجمع النسابة أن الخزرج هم من ألوس من ألأنصار .. وكما أوردت ذلك كتب التأريخ ألأسلامي .. وكلمة الخزرج تعني الريح العاصف أو الباردة أو الشديدة وهي ريح الجنوب .. والخزوج أسم رجل وهو جد القبيلة ألول التي تعرف بهذا ألأسم .. وأمهم " قيلة " وأبوهم " حارثة " بن ثعلبة بن ظريف بن عمرو بن ميزيقيا بن عامر ماء السماء بن الحارث بن الغظريف بن أمرئ القيس بن ثعلبة بن مازن بن ألأزد بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان ، وتتفرع الخزرج الى عدة أظهر وبطون .. منها :


1-
بنو ساعدة
2-
وبنو الحارث
3-
وبنو النجار
4-
وبنو عوف
5-
وبنو عمرو ..

وأغلب عشائر الخزرج في العراق هي من بطون ساعدة وقد أنتقلت هذه القبيلة من بلاد اليمن بعد سيل العرم وسكنت مناطق الجزيرة العربية ثم سكنت الحجاز ويثرب وقد اخذت بدعوة الرسول ( ص ) وكان أميرهم سعد بن عبادة بن دليم الساعدي الخزرجي الذي أشتهر وشهد له التأريخ بالشجاعة والكرم وشهد بدرا ً والعقبة وكان نقيب عشيرته ..
أما عشائر وأفخاذ الخزرج في العراق فهي :

1- عشيرة العبد الله

2- عشيرة البو محمد
3- عشيرة البو سياب
4- عشيرة المعامير
5- عشيرة الرحاحلة
6- عشيرة الو سلمان
7- عشيرة الجوابر
8- عشيرة النزارات
9- عشيرة ألبو سلمة
10- عشيرة البدحات
11- عشيرة الجنازلة
12- عشيرة التركي
13- عشيرة أهل شطيطة
وتوجد أفخاذ كثيرة لا حصر لهم في مصادرنا ..
وكل هذه العشائر يحكمها شيخ عشيرة في الوقت الحاضر ..
ومن أهم شيوخهم اليوم ..

1- الشيخ جاسم محمد قيس
2- الشيخ مجيد حميد الهلال
3- الشيخ رشيد حاجم محمد صالح

4- الشيخ كريم فيصل حسين

( الخزرج )
وهي من العشائر القحطانية والمتفرقة في اماكن مختلفة

ومن أشهر فروعها :

1- ألبو مسار
2-البو فلاح
3- المعامير
4- آل أنصاري
5- آل بزاز
6- أل شهيدو
7- آل هايس
8- آل كَركَجة
9- آل صفار
10 - آل عون


" الخزرج :
من عشائر العراق، منها مجموعات قليلة تقيم في أنحاء بلد، وبعضها يسكن في شرقي البو جواري، وهم: البو مسمار، البو فلاح، والمعامير.

جدار :
بطن من الخزرج، من الأزد، من القحطانية، سميت به محلة ببغداد تدعى الجدار.

حرام :
بطن من الخزرج، من القحطانية.

خدارة :
بطن من الخزرج، من القحطانية.

الخزرج :
بطن من بني النبيت، من الأوس، من الأزد، من القحطانية.

الخزرج بن حارثة :
بطن من الأزد، من القحطانية، وهم: بنو الخزرج بن حارثة بن ثعلبة البهلول بن عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء بن حارثة الغطريف بن امرئ القيس البطريق بن ثعلبة العنقاء بن مازن بن الأزد.

دينار :
بطن من بني النجار، من الخزرج، من الأزد، من القحطانية.

راسب بن الخزرج :
بطن من جرم قضاعة، من القحطانية، وهم: بنو راسب بن الخزرج بن جرم. كانوا يقيمون في البصرة.

راهب :
هم بنو الخزرج بن جدة ابن جرم، من قضاعة، من القحطانية.

ساعدة بن كعب :
بطن من الخزرج، من الأزد، من القحطانية، وهم: بنو ساعدة بن كعب بن الخزرج. تنسب إليهم سقيفة بني ساعدة بالمدينة، وهي ظلة كانوا يجلسون تحتها، فيها بويع أبو بكر .

عامر بن الخزرج :
بطن من غسان، من الأزد، من القحطانية، وهو عامر بن الخزرج بن ساعدة بن كعب بن الخزرج.

مبذول بن مالك :
بطن من الخزرج، من الأزد، من القحطانية، وهم: بنو مبذول بن مالك بن النجار .

ملحان بن عدي :
بطن من بني النجار، من الخزرج، من الأزد، من القحطانية، وهم، بنو ملحان بن عدي بن النجار بن ثعلبة بن عمرو بن خزرج


مندول :
فخذ من الخزرج، من الأزد، من القحطانية، وهم: بنو مندول، واسمه عامر بن مالك بن النجار بن ثعلبة بن عمرو بن خزرج.

"البو" حيدر :
فرع من المعامير من "الخزرج" بالعراق.

عدي بن غنم :
بطن من الخزرج من القحطانية.

"البو" فلاح :
فخذ من "الخزرج" بالعراق.

مالك الأغر:
بطن من الخزرج من الأزد من القحطانية، ينتسب إلى مالك الأغر بن ثعلبة بن كعب بن الخزرج بن الحارث بن الخزرج.

" البو " مسار :
فخذ من " خزرج" بالعراق.





المصادر :

معجم قبائل العرب القديمة والحديثة لعمر رضا كحالة
ومعجم العامري لثامر عبد الحسين العامري


+ نوشته شده در  جمعه دوم فروردین 1387ساعت 2:28 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنی تمیم

بنی تمیم

یکی دیگر از قبایل بزرگ وشناخته شده خوزستان است. بسیاری از عشایر نسب خود را به انان میرسانند.از قبایل کهن وقدیمی عرب هستند که در سرزمین شبه جزیره عرب سکونت داشتند.به نقل از کتابهای

تاریخی همچون طیری در ردیف طوایف اولیهای هستند که به خوزستان امدند.طوایف بنی العم یا بنی العمی از زمان ساسانیان در خوزستان ساکن بودند وبا قوای مسلمان برای تصرف شهر های خوزستان

همکاری می کردند. بسیاری از عشایر خوززستان به این قبیله منسوبند. که از جمله انها : غزلی .غزیوی.عیایشه والکنعان .سلیمان. الاماره .المصبح. البراجعه . البو بصیری . عوینه . البوفیصل. الحمد.

البوحسان.مصالحه شامل (بنونهشل .سلایط وشریفات) والبو طعمه که خود شامل تیره های متعددی است. و به قولی تیره از روسای انها ست. محل سکونت طوایف مذکور در کرانه های کرخه و نهر هاشم و

خرمشهر وهندیجان و جراحی و رامهرمز وخلف اباد وحمیدیه وجاهای دیگر است.

+ نوشته شده در  شنبه بیست و یکم مهر 1386ساعت 2:6 قبل از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنی ساله

قبیله بنی ساله

درباره اصل و نسب این قبیله اختلاف نظر هایی وجود دارد . بنا به نوشته عزاوی در کتاب عشایر العراق انان از ((طی)) هستند . بعضی براین با ورند که انان بنا بر نوشته جعفر العراجی از فرزندان ساله بن عبدالرحمان ابو سعید بن سمره بن عبدالشمس بن عبدالمناف اند . برخی دیگر بنا بر " سبائک الذهب فی معرفه الانساب العرب " انها از بنی صالح شمرده واصل ونسبشان را عدنانب واز اعقاب معد بن عدنان بن اد بن اسماعیل (ع) دانسته اند . بنی ساله اکنون از پنج طایفه بزرگ به قرار ذیل ترکیب یافته است

 

1 البوعذار بیت ریاست عمومی قبیله است واین ریاست در خاندان ضمد موروثی می باشد.

2 بیت سد خان= مهاوی. مهودر. نعیمه و طعین .

3 البو غنیمه شامل بیت خلف و بنی حمید است.

4 البوسویط =البو فلاح البوسویط

5 مناصیر=مناصیر و البوسلیمه و البو شدیده

6 براهنه

7 بنی سکین که از هم پیمانان بنی ساله اند .

8 تیره های اختور .حساسنه. هداگ. خمار. البوسعید.بگعان. البورشید هم از بنی ساله اند

+ نوشته شده در  پنجشنبه یکم شهریور 1386ساعت 1:14 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله بنی خالد

قبیله بنی خالد

منسوبین به این قبیله مدعی نسب خود به خالد بن ولید - سردار مشهور اسلام - هستند .بنی خالد در سرزمین الاحساء عربستان در مخالفت با وهابیت امارتی تشکیل دادند .ولی در عاقبت از قوای ابن سعود شکست خورده و در نواحی کویت و ناصریه عراق مهاجرت کردند .سرانجام قوای وهابی انان رادر عراق تعقیب نموده و ناچار از ان جا به خوزستان کوچ کردند . بعضی از انها قبل از استیلای ال صباح در کویت مسکن داشتند وبر ان جا فرمانروایی می کردند . شماری از بنی خالد در کشور عراق وبحرین وبحرین و همچنین در برخی از کشور های عربی دیگر سکونت دارند.

مهمترین تیره های بنی خالد

1 فریسات 2 ال عبدالسید 3 ثوابت 4 زمل 5 شیبان 6 نجاش 7 اغطفان 8 صبیح 9 طلیحان 10 العلم

+ نوشته شده در  پنجشنبه یکم شهریور 1386ساعت 1:12 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله ثقیف

ثقیف از قبایل مشهور و نیرومند و پرجمعیت عرب بود که مردمش در طائف و اطرافش سکونت داشتند. این قبیله دو طائفه مهم «احلاف» و «بنی مالک» داشت که جنگ‌ها و نبردهای داخلی بسیاری بین آنها روی داده بود. مردم ثقیف مشرک و بت‌پرست بودند و بتخانه‌ی معروف لات به آنان تعلق داشت. رسول خدا صلی الله علیه و آله و سلم در ماه شوال سال هشتم هجری قمری پس از فتح مکه به جنگ قبیله هوازن و ثقیف رفت و در منطقه حنین جنگ سختی با آنان کرد که به شکست آن دو قبیله منتهی شد.
پس از نبرد حنین مردم ثقیف به شهر خود، طائف، که دارای دژ محکم و مرتفعی بود پناهنده شدند. سپاه اسلام نیز به طائف رفت و غزوه طائف در آنجا رخ داد. این نبرد مدتی ادامه داشت و با نزدیک شدن ماه ذیقعده که از ماه های حرام بود، جنگ بدون نتیجه قطعی پایان یافت. رسول خدا و سپاه مسلمین نیز راهی مدینه شدند.
پس از بازگشت پیامبر به مدینه، عروة بن مسعود ثقفی از بزرگان ثقیف به مدینه آمد و اسلام آورد و برای دعوت قوم خود به پذیرش اسلام راهی سرزمین طائف شد. اما مردم ثقیف پس از آگاهی از مسلمان‌شدن عروه، او را تیر باران کردند.
پس از شهادت عروة بن مسعود و گسترش اسلام در شبه جزیره عربستان، قبیله ثقیف در سال نهم هجرت* ( عام الوفود ) هیئت نمایندگی 12 نفری را که شامل شش تن از «احلاف» و شش تن از «بنی مالک» می‌شد به مدینه اعزام کرد. هیئت ثقیف برای قبولی اسلام دو شرط گذاشتند: نخست آنکه بتخانه لات تا سه سال ویران نشود و دیگر آنکه از نماز معاف باشند؛ ولی پیامبر اسلام هیچ یک از شرط‌های آنان را نپذیرفت. سرانجام قبیله ثقیف بدون قید و شرط مسلمان شدند و بتخانه لات نیز ویران گشت.
بزرگان و شاعران و دانشمندان زیادی از قبیله ثقیف بر آمده‌اند که مختار بن ابی عبیده ثقفی از آنان است.

  • پس از قدرت یافتن اسلام و فتح مکه، نمایندگان قبائل مختلف عرب در سال نهم هجری از هر سو به مدینه آمدند و به حضور پیامبر رسیدند. آنان مهمان پیامبر می‌شدند، دسته دسته اسلام می‌آوردند و اظهار اطاعت و تسلیم می‌کردند. لذا این سال به «عام الوفود» (سال مهمان‌ها) مشهور شده است.

منابع:
سیره ابن هشام ج 4 ص 122،
تاریخ پیامبر اسلام، آیتی ص 665،
فروغ ابدیت ص 395،
معجم قبائل العرب ج 1 ص 147

+ نوشته شده در  دوشنبه بیست و نهم مرداد 1386ساعت 11:9 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

قبیله هوازن

«هوازن» نام قبیله‌ای از طایفه قیس عیلان از تبار عدنائیان بود. این قبیله تیره‌های فراوانی داشت که بنی سعد بن بکر، بنی معاویه بن بکر و بنی منبه بن بکر از مشهورترین آنان به شمار می‌آمدند. آنان در منطقه نجد نزدیک یمن سکونت داشتند و حنین از سرزمین‌های مهم‌شان بود. آنان مردمی بت‌پرست بودند؛ مهمترین بت‌شان «جهار» بود که در بازار عکاظ قرار داشت.
قبیله هوازن در عصر جاهلیت جنگ‌های زیادی کردند که مشهورترین و مهمترین آن، «یوم أنتان» و «یوم شمطه» و «یوم فجار چهارم» بود. آنان در این سه جنگ به ترتیب با قبیله ثقیف، کنانه و قریش نبرد کردند.
رسول گرامی اسلام صلی الله علیه و آله و سلم در ماه شوال سال هشتم هجری، پس از فتح مکه، در منطقه حنین با هوازن به پیکار پرداخت که به شکست هوازنیان منتهی گشت.

منابع:
معجم قبائل العرب، ‌ج 3، ص 1231
+ نوشته شده در  یکشنبه بیست و هشتم مرداد 1386ساعت 0:10 قبل از ظهر  توسط فرید   | 

خوزستان در عهد شیخ ال جابر

خوزستان در عهد ال جابر

بعد از سنه 1273 ه ق. که جنگ انگلیس علیه ایران صورت گرفت تا پایان سلطنت نا صرالدین شاه در خوزستان جنگی صورت نگرفت . دراین مدت عشایر عرب به چند دسته تقسیم شدند وهر دست شیخی جداگانه داشت . مثلا عشایر بنی کعب محسین وباوه به حاج شیخ جابر سپرده شد بودند . البت عشایر بنی کعب فلاحیه(شادگان)از شیخ خود که به او لقب شیخ المشایخ داده بودند تبعیت میکردند . عشایر حویزه واطراف ان بجز بنی طرف تحت سرپرستی مشعشعیان بسر می بردند . همچنین ال کثیر ساکن بین دزفول وشوشتر و ال خمیس در اطراف رامهرمز هریک شیخ جداگانه داشتند .از میان این همه مشایخ شیخ جابر بن مرداو رئیس طایفه ال محسین سیاست خاصی برای پیشبرد اهداف خود اتخاذ کرده بود . به طوری که تظاهر به هواخواهی دولت مرکزی می نمود ویه همین دلیل معروفیت خاصی بدست اورد . و رفته رفته نفوذ و اقتداری کسب کرده بود . وی به خاطر فداکاریهای که از خود برای نجات ایران نشان داده بود - پس از جنگ انگلیس - در سال 1274 ه ق . به فرمان خانلر میرزا اختیار قبیله باویه به او سپرده شد . ده سال بعد بنا به فرمانی از سوی ناصر الدین شاه از درجه میر پنجی به سرتیپی ارتقا یافت. سرانجام پس ا ز سی سال حکمرانی در یکی از سالهای 1297 یا1298 قمری در شهر محمره(خرمشهر) در گذشت . بعد از مرگ حاج جابر فرزندش شیخ مزعل جانشین او گردید . وی از طرف شاه ایران به لقب خان و نصرت الملک مفتخر شد در سرپر سی سایکس در سفر نامه خود می نویسد در محمره (خرمشهر ) با کشتی مالامیر که یکصدو شصت پا طول ویکصدو پنجا تن ظرفیت داشت حرکت کردیم . کشتی از مقابل کوشک شیخ مزعل رئیس طایفه کعب رد شد وبا توپ سلام داد و ادای احترام کرد . کشتیهای هندوستان هنوز به مناسبت مساعدتی که پدر مزعل در موقع محاربه با دزدان دریای نسبت به انها به عمل اورده بود در موقع عبور از مقابل فیلیه باشلیک توپ سلام میدادند واز قصر شیخ نیز جواب داده می شد .

سرانجام منزلت خانواده ال جابر بدین جا رسیده بود که کشتیهای دولتی به هنگام عبور از کاخ انها با توپ ادای احترام می کردند . حاج یوسف جد خانواده قبل از بنای بند محمره (خرمشهر) در روستای همیلی در مشرق این شهر در کنار نهری موسوم به ((جدید)) سکونت داشت .نهرالجدید را همیلی می گفتند این نهر در کنار تپه های ((ام الطول )) به جای شهر قدیمی بارما که در دوره اسلامی بیان نامیده شد قرار داشت گفته می شود که نهر جدید دنباله نهر تیری که در حویزه جاری بود ه است . حاج یوسف پدر حاج جابر نماینده شیخ غیث کعبی بود . بعد ها حاج جابر فرزند حاج یوسف عامل شیخ ثامراز مشایخ کعب فلاحیه گردید . عشیره محیسن که ال مرداو از ان است ونیز البو فرحان بغلانیه و بیت غانم که در روستای همیلی و اطراف ان سکونت داشتند به خاطر ریاست حاج یوسف وپسرش جابر خان بر انها از دستوراتشان اطاعت میکردند . پس از سالها عشایر مطور و هلالات مقیم خرمشهر وسواحل بهمن شیر و کارون به انها ملحق شدند . در سال1224 هجری از سوی پادشاه ایران فرمانی به احتشام السلطنه مبنی بر ایجاد گمرک وتشکیلات اداری بر کنار بندر محمره (خرمشهر)صادر گرید .بنابراین تصمیم گرفته شد ساکنان روستای همیلی به کناره رود کارون انتقال دهند . فرمان عمران وابادی ان به وسیله شیخ ثامر کعبی وبهسرپرستی شیخ جابر خان فرزند حاج یوسف وبنا به دستور امر ملوکانه شاه ایران انجام گرفت . در روز نخست ماه محرم 1315 قمری خزعل برادر کوچک شیخ مزعل با همدستی چند تن از غلامان شیخ مزعل را هنگامی کهاز قصر فیلیه خارج شد تا سوار بر بلم گردد هدف تیر تفنگ داده واو را کشتند لرد کرزون که در زمان شیخ مزعل به محمره (خرمشهر ) رفته بود می نویسد ((برادر کوچکتر هم نزد برادر (خزعل)نزد برادر ارشد است و هیچ یک از پانزده زن او فرزندی به دنیا نیاورده است . شیخ مزعل شیخ مزعل پیش از پنجاه سال سن و هیکلی جالب و قیافهای احترام انگیز دارد و می گویند خیلی ثروتمند است واز راه تجارت اسب با بمبئی ثروتی سرشار اندوخته است))

+ نوشته شده در  شنبه بیست و هفتم مرداد 1386ساعت 10:31 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

تیره های بنی کعب

قبیله بنو کعب

تیره های بنی کعب به شرح زیر می باشد

1 النصار 11 البودلی 21 الچواسب

2 العساکره 12 بیت زنبور 22 المطور

3 حزبه 13 البو محمود 23 العیدان

4 مجدم 14 البوغضبان 24 الهلالات

5خنافره 15 کثیرات 25 الزویدات

6 دریس 16 صبیح 26 البغلانیه

7 البوغبیش 17 بچاری 27 بیت غانم

8 البو صبیح 18 شاملی 28 البو فرحان

9 البو مکاسب 19 بیت نبهان 29 بیت کنعان

10 شاوردیه 20 عنافجه 30 درام

31 الوالم 32البو محسن 33 ال عریض

34 بیت حاج فیصل 35 البو معروف 36 العطب

37 الشریفات

 

تیره های قبیله کعب شوش

1 کعب الحائی 26 غزی 49 الطواهر

2 کعب اولاد دهان 27 الحائی 50 البو طعمه

3 کعب کرم الله 28 محشیف

4 کعب فرج الله 29 الحموله

5 کعب زغیب 30 الربود

6 کعب جبیرات 31 الربوط

7 کعب عمیره 32 الزبیر

8 البوبیده 33 الحشین

9 البو عوره 34 العطاشنه

10 البنده 35 الفواضل

12 ابعیت 36 اربات

13 البو دغیشه 37 کعب بیت حمود

14 البو کریم 38 الجبیرات

16 البو تمیم 39 ال غزی

17 البو دنین 40 الملایین

18 سادات الجعاوله 41 شحف

19 بیت ابو نصر 42 سمحان

20 الدلفیه 43 البوتفگ

21 بیت سلمان 44 البو بریسیم

22الزغیبی 45 البو مصطفی

23 البو بیری 46 البو حریجه

24 البو برلیری 47 البو نیسی

25 الابیض 48 البو میرزا

+ نوشته شده در  شنبه بیست و هفتم مرداد 1386ساعت 10:28 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

تیره های بنی طرف در دوره قاجاریه

تیره های بنی طرف در دوره قاجاریه

الف تیره های بیت صیاح

البوجلال ساکن خفاجیه کناره رود کرخه عده نفوس 1400نفر

اهل الشاخه در کنار نهر فنیخی و ساعدی عده نفوس 1200 نفر

ال ابو مغنیم در کنار رود مالکیه عده نفوس600نفر

ال ابو عفره در کنار رود مالکیه عده نفوس300نفر

اهل العرگات درکنار نهر سابله عده نفوس800 نفر

البو چلده درکنار نهر سابله عده نفوس 850نفر

البو حمادی درکنارنهر سابله عده نفوس600 نفر

البو علوان در کنارنهر سابله عده نفوس 350 نفر

بیت حاج سالم در کنارام الصر عده نفوس 1250نفر

الصیادر در کنار نهر تیل عده نفوس 1400نفر

الفریسات ساکن عباسی وشماریه و جلالیه عده نفوس 340 نفر

تیره مزرعه در روستای ابو حمیضه در حومه خفاجیه عده نفوس 400 نفر

 

 

ب تیره های بیت سعید

تیره مرمض در کناررود مالکیه عده نفوس 700 نفر

تیره لعبیات در کنار نهر فنیخی عده نفوس 1500نفر

تیره البو حردان در کنار نهر حمیضه عده نفوس 250نفر

تیره البو حرز ساکن مالکیه عده نفوس 500 نفر

تیره الصوالح ساکن بخش بستان عده نفوس1500 نفر

تیره بیت اسنیسل در کنار نهر فنیخی و سابله عده نفوس 30 نفر

تیره منابیه در کنار نهر ریسم عده نفوس 300 نفر

تیره السعدون در کنار مرداب فنیخی عده نفوس 300 نفر

تیره ال سواهه در کنار یرایر (جرایر) عده نفوس350 نفر

تیره ال کروشات در کنار رمیسیم عده نفوس 550 نفر

تیره البو عبید در روستاهای ورطه - صالح و ساریه عده نفوس 1500 نفر

تیره محمد العبید در روستای جالیه و بریچه عده نفوس 20 نفر

+ نوشته شده در  شنبه بیست و هفتم مرداد 1386ساعت 10:26 بعد از ظهر  توسط فرید   | 

مطالب قدیمی‌تر